«999» يستقبل 808 آلاف مكالمة في الربع الثاني

المري: الإبلاغ الذكي عن الحوادث البسيطة حقق نتائج إيجابية

عبدالله المري مترئساً اجتماع تقييم أداء الإدارة العامة للعمليات | من المصدر

أشاد اللواء عبد الله خليفة المري، القائد العام لشرطة دبي، بالمتعاونين مع الخدمة الذكية «الإبلاغ عن الحوادث البسيطة» التي تتيح لأفراد الجمهور التقاط الصور للحصول على تقرير لتقدير الأضرار وتحديد المتسبب بالحادث دون الحاجة إلى الاتصال بالشرطة أو انتظار وصولها لمكان الحادث.

جاء ذلك خلال ترؤس اللواء المري اجتماع تقييم أداء الإدارة العامة للعمليات في الربع الثاني من العام الجاري، بحضور اللواء المهندس المستشار محمد سيف الزفين، مساعد القائد العام لشؤون العمليات، والعميد المهندس كامل بطي السويدي، مدير الإدارة العامة للعمليات، ونائبه لشؤون العمليات العميد عمر الشامسي، والعميد خبير خليل البشري، مدير الإدارة العامة لأمن الهيئات والمنشآت والطوارئ بالوكالة، والعقيد الشيخ محمد عبدالله المعلا مدير الإدارة العامة للجودة الشاملة، والعقيد محمد عقيل اهلي نائب مدير الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية لشؤون البحث الجنائي وعدد من مديري مراكز الشرطة في دبي، وعدد من الضباط.

تعاون الجمهور

وأكد القائد العام لشرطة دبي أن الخدمة الذكية للإبلاغ عن الحوادث البسيطة حققت نتائج إيجابية بفضل تعاون أفراد الجمهور ومساهمتهم في تنفيذ الأهداف الاستراتيجية لشرطة دبي وتخفيف الازدحام على الطرقات، تفادياً للتسبب في المزيد من الازدحام المروري، أو التوجه مباشرة إلى أقرب مركز شرطة من موقع الحادث، أو أي مركز آخر من مراكز الشرطة في دبي لإصدار تقارير عن تلك الحوادث البسيطة، على مدار الساعة.

وناقش المري خلال الاجتماع المواضيع المدرجة على جدول الأعمال، وآخر المستجدات، واستعرض نتائج تنفيذ قرارات اجتماع تقييم الربع الأول وإحصائياته وتقييم مؤشر عمل الدوريات واكد على أهمية تطوير قدرات العاملين في الدوريات من خلال تنويع أساليب التدريب في حالات الاستجابة وتحديث معلوماتهم باستمرار باستخدام أسلوب التدريب الذكي المستمر.

خطط تطويرية

واطلع المري على النتائج المتميزة التي حققتها الإدارة العامة للعمليات في تنفيذ الخطط التطويرية والبرامج التنفيذية، والوصول إلى الهدف المنشود بوصول الدوريات الأمنية إلى 90% من الحالات الطارئة في غضون 15 دقيقة، والوصول للحالات غير الطارئة في غضون 30 دقيقة، وتطوير الموارد البشرية الفنية المؤهلة وتسهيل وتبسيط الإجراءات بما يخدم أفراد المجتمع.

كما اطلع على إحصائيات المكالمات الواردة إلى هاتف النجدة (999)، حيث وصل عدد المكالمات الواردة في الربع الثاني من العام الجاري إلى 808 آلاف و199 مكالمة هاتفية، مقابل 665 ألفاً و252 مكالمة خلال الفترة نفسها من عام 2016، واستقبل مركز الاتصال (901)، خلال الربع الثاني من العام الجاري 60 ألفاً و36 مكالمة هاتفية، مقابل 46 ألفاً و470 مكالمة خلال الفترة نفسها من عام 2016.

وجاء متوسط نسبة الاستجابة لوصول الدوريات الأمنية إلى 90% من الحوادث الطارئة 11 دقيقة و37 ثانية خلال الربع الثاني من العام الجاري، وجاء متوسط نسبة الاستجابة لوصول الدورية الأمنية إلى 90% من الحوادث غير الطارئة 14 دقيقة و48 ثانية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات