زار 3 مرافق لشرطة أبوظبي في العين:

الشريفي: تعزيز السعادة والإيجابية بخدمات متميزة

001

أكد اللواء مكتوم الشريفي مدير عام شرطة أبوظبي حرص القيادة الرشيدة على دعم الجهود المتواصلة لمسيرة تطوير العمل الشرطي والأمني والوصول به إلى أفضل المستويات المتقدمة باعتبار الكفاءة والتميز أحد مقومات العملية الرئيسية في تقديم الخدمات الحكومية.

وأشار إلى الاهتمام المتواصل الذي توليه القيادة لتقديم خدمات متميزة للمتعاملين على مستوى عال من الجودة في مراكز خدمات المراجعين لإسعاد العملاء وتطويرها باستمرار بما يلبي تطلعاتهم ومواكبة ما وصلت إليه إمارة أبوظبي من نهضة شاملة.

وذكر الشريفي - خلال زيارة ميدانية لإدارات المؤسسة العقابية والإصلاحية وترخيص الآليات والسائقين والمرور في العين - أن شرطة أبوظبي تعمل على تحقيق رؤية قيادتنا الرشيدة التي وفرت الإمكانات التي تعزز السعادة والإيجابية في وطن الخير والعطاء وحرصت على دعم وتوفير خدمات متكاملة تلبي احتياجات الناس وتسبق توقعات المتعاملين والمستفيدين.

وكان في استقبال مدير عام شرطة أبوظبي لدى زيارته إدارة المؤسسة العقابية والإصلاحية في العين العميد الركن أحمد علي الشحي مدير الإدارة والمقدم علي الكتبي نائب مدير الإدارة واستمع إلى شرح حول الجهود التطويرية لتأهيل النزلاء والارتقاء بالخدمات المقدمة لهم وتفقد مختلف الأقسام.

ترخيص الآليات

واطلع مدير عام شرطة أبوظبي - خلال زيارته إدارة ترخيص الآليات والسائقين في العين - على عرض تقديمي حول الجهود التطويرية من خلال مراكز فحص السائقين التي توفر خدمات متكاملة للجمهور في العين بحضور العقيد علي سالم الدرعي نائب مدير مديرية ترخيص الآليات والسائقين بشرطة أبوظبي والعقيد حامد محمد شريف مدير إدارة ترخيص الآليات والسائقين في العين ورؤساء الأقسام ومديري الأفرع. وأكد الشريفي أهمية استفادة المراجعين من منصة الخدمة الذاتية الإلكترونية للمتعاملين والتي تأتي ترجمة للتحول إلى الحكومة الذكية لتسهيل الخدمات على الجمهور.

مرور العين

كما زار مدير عام شرطة أبوظبي إدارة مرور العين وكان في استقباله العقيد أحمد الزيودي مدير الإدارة والمقدم محسن سعيد المنصوري نائب مدير الإدارة ورؤساء الأقسام ومديري الأفرع، واطلع على عرض تقديمي حول مؤشرات انخفاض وفيات الحوادث المرورية.

وشملت الجولة مركز خدمة المتعاملين وعددا من الأقسام والأفرع، واطلع على الجهود المبذولة لإنجاز معاملات الجمهور وإسعادهم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات