تبادل خبرات بين وزارة الموارد البشرية والتوطين ومؤسسة دبي للمرأة

وقعت وزارة الموارد البشرية والتوطين مذكرة تفاهم مع مؤسسة دبي للمرأة في إطار تبادل الخبرات والتعاون في مجالات تمكين المرأة وتعزيز العلاقات الاستراتيجية بين الطرفين.

وقد وقع مذكرة التفاهم كل من ناصر ثاني الهاملي وكيل وزارة الموارد البشرية والتوطين لشؤون التوطين وشمسة صالح المدير التنفيذي لمؤسسة دبي للمرأة وذلك في ديوان الوزارة بدبي.

رفاهية الإنسان

وأوضح الهاملي أن مذكرة التفاهم تأتي انطلاقا من استراتيجية الحكومة الاتحادية التي تهدف إلى إيجاد شراكة فاعلة بين كافة المؤسسات الحكومية الاتحادية والمحلية لتنفيذ الأهداف الرئيسية والتي ترتكز على رفاهية الإنسان باعتباره الثروة الحقيقية للمجتمع.

وقال الهاملي إن للمرأة دورا مهما في المجتمع وتسهم المذكرة في تعزيز مكانتها باعتبارها ركيزة مهمة في معادلة البناء ومسيرة التنمية الشاملة في دولة الإمارات ورغبة من الطرفين في الوصول إلى صيغة فعالة للتعاون والتنسيق بينهما بما يؤدي إلى زيادة قدرتهما على تحقيق أهدافهما المشتركة من خلال تبادل الخبرات والمعلومات وتوطيد جسور التّعاون والشراكة بينهما.

ولفت إلى أن المذكرة تتضمن حزمة من المبادرات الخاصة التي أطلقتها الوزارة لإسعاد الموظفين وأسرهم، مشيرا إلى أن الوزارة تستهدف رفع مستوى رضا مواردها البشرية.

تنمية مستدامة

من جانبها عبرت شمسة صالح عن شكرها لوزارة الموارد البشرية والتوطين على تعاونها الدائم في دعم ملف المرأة، مشيرة إلى أن هذا التعاون وتكامله مع بقية الجهود الحكومية يسهم في تحقيق التنمية المستدامة كواحدة من الأولويات الوطنية.

ولفتت إلى أنه تنفيذا لتوجيهات حرم سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة سمو الشيخة منال بنت محمد بن راشد آل مكتوم رئيسة مجلس الإمارات للتوازن بين الجنسين رئيسة مؤسسة دبي للمرأة.. تعمل المؤسسة على حسن ضمان تنفيذ خطتها الاستراتيجية 2017 - 2021.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات