نهيان بن زايد: زايد قهر التحديات بفكره ومبادئه النيرة وإرادته الصلبة

نهيان بن زايد

أشاد سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان رئيس مجلس أمناء مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية رئيس مجلس أبوظبي الرياضي بإعلان صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله» لعام زايد ورؤيته السديدة للحفاظ على إرث المؤسس وباني نهضة الإمارات المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان «طيب الله ثراه» وذلك بالتزامن مع ذكرى مرور مئة سنة على ميلاده الذي يصادف تاريخ توليه مقاليد الحكم في إمارة أبوظبي في 6 أغسطس عام 1966.

وقال سموه إن الشيخ زايد رحمه الله قهر التحديات بفكره ومبادئه النيرة وإرادته وعزيمته الصلبة التي أرادت تأسيس دولة قوية متقدمة، فبدأ بخطوات جبارة وكبيرة وقام بتأسيس الاتحاد ايماناً منه بدور الوحدة في التنمية ودفع عجلة مسيرة تحقيق الأهداف المستقبلية، ومن ثم قام بوضع المنظومة الرصينة والأسس المتينة التي قامت عليها الوزارات والمؤسسات وانطلقت معها رحلة قيادة الإمارات لمصاف الدول المتقدمة بروح العمل الجماعي المتواصل والمثابرة والتفاني بحب الوطن والإخلاص لترابه، حتى غدت تجربة الإمارات نموذجاً عالمياً يحتذى به، لما غرسته مسيرة زايد في نفوس ووجدان شعوب العالم التي كانت شاهدة على التحول التاريخي لبناء الدولة النموذجية المميزة.

وأضاف سموه إن قيم ومبادئ زايد التي ارتكز عليها كانت كفيلة لمواجهة كافة ومختلف الصعوبات والتحديات في مسيرة التأسيس، كما تمثل مسؤوليته الكبيرة واهتمامه الأكبر بجعل الوطن واحة خضراء تتوافر به كل سبل العيش والرفاهية لأبناء الوطن وموقعاً استراتيجياً جذاباً ومكاناً آمناً للعيش بسلام، ومدرسة لاستلهام العبر والموعظة من هذه المسيرة الوطنية الرائدة لقائد استثنائي كان يفكر ويخطط وينفذ ويعمل بنفسه حباً واخلاصاً ووفاء للأرض التي انجبته، وحرصاً لرؤية وطنه بين دول العالم المتقدم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات