افتتاح مركز الخدمات لمحاكم دبي في «وافي» يناير المقبل

خلال التوقيع على اتفاقية التعاون | من المصدر

وقع عبد الرحيم حسين أهلي المدير التنفيذي لقطاع الدعم المؤسسي والاتصال بمحاكم دبي، وشركة «في. اف. اس. جلوبال»، اتفاقية تعاون لافتتاح مركز الخدمات لمحاكم دبي في «مركز وافي» ابتداءً من يناير لعام 2018.

ويأتي ذلك بهدف تيسير وسرعة الخدمات، ورفع مستواها إلى أعلى معدل جودة، بشكل يتوافق مع تطلعات محاكم دبي وسياستها الاستراتيجية، للوصول إلى رؤية الدائرة «محاكم رائدة متميزة عالمياً».

وأشار عبد الرحيم حسين أهلي إلى أن الاتفاقية تساهم في التشغيل الجزئي لمركز خدمات محاكم دبي في مركز وافي، وأداء دوره فيما يتعلق بخدمة المتعاملين بهدف تيسير وسرعة تقديم الخدمة لمتلقيها، من خلال موظفين ذوي خبرة وسمعة عالية مع رفع مستواها إلى أعلى معدل جودة خدمات بحيث يحقق مستوى السبع نجوم في برنامج الإمارات للخدمة الحكومية المتميزة.

وأضاف «إن محاكم دبي تنسجم مع توجيهات القيادة الرشيدة، ورؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، في تسهيل وتسريع إجراءات المتعاملين، حيث يضم مركز خدمات محاكم دبي، إدارة الكاتب العدل، ومركز التسوية الودية للمنازعات، وإدارة الأحوال الشخصية».

كما سيضم الفرع الجديد 16 ضابط تسوية قضائية، إلى جانب 4 كُتاب عدل، وعدداً من موظفي إدارة الأحوال الشخصية، وقاضي من قضاة محكمة الأحوال الشخصية، لتقديم الخدمات في محاكم دبي في بداية عمل المركز في يناير 2018، حيث سيوفر الفرع نظاماً لتلقي الاقتراحات وشكاوى المتعاملين وفق معايير نظام الجودة الأيزو 10002.

ولفت أهلي إلى أن إدارة الكاتب العدل بمحاكم دبي تعمل جاهدة على تسهيل وتسريع جميع العمليات والإجراءات على المتعاملين، وذلك سعياً من محاكم دبي للارتقاء بخدماتها، مؤكداً أن الإدارة تتطلع دائماً لتحقيق نقلة نوعية بخدمات الكاتب العدل المقدمة للمتعاملين، وأن الدائرة تضع تحقيق سعادة المتعاملين على عاتقها، وذلك عبر تطوير تجربة المتعاملين وتسهيل حصولهم على خدماتها وتعزيز رضاهم على رأس قائمة أولوياتها.

وأشاد بجهود إدارة الأحوال الشخصية بمحاكم دبي التي تقدم طلبات للمتعاملين من خلال الأجهزة الذكية، ومتابعتها والتعرف على حالتها من أي مكان وفي أي وقت، وكذلك وفرت خدمات إشهادات الأحوال الشخصية، إذ يتم أخذ شهادة الشهود في معاملات الأحوال الشخصية عبر نظام الفيديو، وتتطلع لإطلاق العديد من الخدمات الذكية من خلال مقرها الجديد بهدف التيسير على المتعاملين، مشيراً إلى أن الدائرة تضع تحقيق سعادة المتعاملين عبر تطوير تجربة المتعاملين وتسهيل حصولهم على خدمات الهيئة وتعزيز رضاهم على رأس قائمة أولوياتها، والهادفة إلى ترسيخ مفاهيم السعادة وتعزيزها لتصبح ممارسة وثقافة في الجهات الحكومية.

وتابع أهلي أن الدائرة تعمل باستمرار على تطوير خدماتها والارتقاء بأساليب العمل المتبعة لتقديم أفضل الخدمات التي تتوافق مع أعلى المعايير العالمية في إطار رؤيتها واستراتيجيتها لتبسيط إجراءات الحصول على خدمات المحكمة وإحداث نقلة نوعية وتقدم ملموس في مستوى الخدمات المقدمة للمتعاملين.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات