مستشفى توام ينقذ حياة رضيع ابتلع 21 قطعة مغناطيسية

نجح مستشفى توام إحدى منشآت شركة أبوظبي للخدمات الصحية «صحة» في إجراء عملية جراحية ناجحة لطفل يبلغ من العمر 23 شهراً ابتلع 21 قطعة مغناطيسية أدت إلى إحداث 8 ثقوب وتكون 4 نواسير بين المعدة والقولون والأمعاء الدقيقة.

وأجرى العملية فريق جراحة الأطفال بمستشفى توام بقيادة الدكتور خالد الحربي استشاري جراحة أطفال الحاصل على البورد الأميركي وبورد الكلية الملكية للجراحين في كندا في الجراحة العامة وجراحة الأطفال.

وقال الحربي إنه تم تشخيص حالة الطفل المصاب فور دخوله المستشفى واتضح وجود 21 قطعة مغناطيسية ملتصقة ببعضها البعض، منوهاً إلى أنه في مثل هذه الحالات المرضية يجب التعامل معها على وجه السرعة لأنها تؤدي للضغط على الأنسجة ما يؤدي إلى تكون ثقوب ونواسير في الأمعاء وقد يكون لها عواقب وخيمة.

وأضاف إنه بفضل الله ثم بفضل الفريق الطبي والأجهزة والإمكانات المتوفرة بالمستشفى تم استخراج هذه القطع المغناطيسية وإصلاح النواسير المتكونة وإقفال الثقوب الناتجة في الأمعاء وتكللت العملية الجراحية بالنجاح، والطفل حالياً يتمتع بحالة مستقرة وقد غادر المستشفى بصحة جيدة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات