مستشفى راشد يشخص مرضاً نادراً في شخص يعاني العصبية الزائدة

تمكن أطباء قسم الأعصاب بمستشفى راشد، من تشخيص مرض وراثي نادر عند مريض يعاني من العصبية الزائدة، وحركات لا إرادية، واكتئاب، وضعف في الذاكرة، وبطء في الحركة.

وقال الدكتور أبو بكر المدني استشاري ورئيس قسم الأعصاب بمستشفى راشد، إن المرض النادر الذي تم تشخيصه لدى المريض، يسمى «هنتنغتون»، وهو يصيب واحداً بين كل 30 ألف شخص على مستوى العالم، ويتم علاج أعراضه من خلال الأدوية المضادة للحركات اللا إرادية.

حالة

وأوضح أن فريق طب الأعصاب بمستشفى راشد، قام بالاطلاع على حالة المريض عند مراجعته المستشفى، ودراسة الأعراض التي يعاني منها، وإجراء الفحص الجيني للمريض، والذي أظهرت نتائجه أن المريض حامل لمرض «هنتنغتون» النادر، مشيراً إلى أن هذا التشخيص يعتبر إنجازاً بحد ذاته، تم الاعتراف به من قبل المحكّمين للمجلة العالمية «الباركنسون»، حيث تم نشر الحالة، كسبق وحدث عالمي في هذه المجلة.

حركات

ومن جانبه، قال الدكتور أيمن البودي اختصاصي الأعصاب في مستشفى راشد، إن هذا المرض يبدأ بشكل تدريجي عند المريض، بحركات تشنجية يصحبها تغيرات عقلية، كفقدان الذاكرة واضطراب الشخصية وحركات سريعة مفاجئة في الجسم، وهو مرض وراثي إلى حد كبير، لم يتم اكتشاف أي علاج له حتى الآن، ولكن يمكن التخفيف من أعراضه من خلال الأدوية.

وأضاف أن أعراض المرض تظهر عادة في أواسط العقد الرابع، أي في سن 35 سنة فما فوق، ولكنها يمكن أن تبدأ في أي سن من الطفولة وحتى الشيخوخة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات