نشرة

أخبار الساعة: الإمارات رائدة الوسطية والتعايش

قالت نشرة أخبار الساعة إن دولة الإمارات العربية المتحدة تدعو باستمرار إلى التشبث بتعاليم الدين الإسلامي السمحة والتحلي بقيم الفضيلة التي تحث على الخير وإشاعة روح المحبة والتسامح وقبول الآخر، وهي مبادئ تمثل مرتكزات كبيرة للدين الإسلامي الحنيف، ولا تزال الهدف الأسمى للساعين إلى تمثل تلك القيم في حياتهم وإشاعتها بين الناس خصوصاً أنها تستجيب لتطلعات كل إنسان يرغب في العيش بسلام وانسجام تام مع بني جنسه في كل زمان ومكان.

وتحت عنوان «دولة الإمارات.. رائدة الوسطية والتعايش» أضافت: لعل شهر رمضان الكريم الذي نعيش أجواءه الروحانية الخالصة هذه الأيام خير مناسبة للدعوة إلى نشر قيم الخير التي بشر بها الإسلام لكونه شهر الرحمة والتسامح والتعاضد بين البشر، حيث يكثر الناس من عمل الخير وتسمو نفوسهم إلى الفضائل ويتقاربون من بعضهم بعضاً، ويقتربون من لحظات الصفاء الإنساني الذي يقارب كل الأفراد مهما اختلفت معتقداتهم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات