خلال استقباله ممثل البابا تواضروس

محمد بن زايد: نهج الإمارات بقيادة خليفة يرسخ قيم التسامح

صورة

أكد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، النهج الثابت الذي تقوم عليه دولة الإمارات العربية المتحدة بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، في ترسيخ قيم التسامح والتعايش والتعاون والاحترام المتبادل للآخرين.

جاء ذلك خلال استقبال سموه أمس في قصر البطين الأنبا يوليوس الممثل الخاص للبابا تواضروس والأسقف العام لكنائس مصر القديمة والمشرف على الكنائس القبطية في الخليج.

وقدم الأنبا يوليوس - خلال اللقاء الذي حضره سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل حاكم أبوظبي في منطقة الظفرة - تهانيه لصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك، متمنياً لقيادة دولة الإمارات العربية المتحدة وشعبها كل خير وتقدم وازدهار.

ورحب سموه بزيارة الأنبا يوليوس وتبادل معه الأحاديث الودية.

ونقل الأنبا يوليوس خلال اللقاء تهاني البابا تواضروس بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك وشكره الجزيل للقيادة الحكيمة لدولة الإمارات برئاسة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، على ما يحظى به المقيمون وبشكل خاص أتباع الكنسية القبطية من احترام وتقدير وحرية في ممارسة شعائرهم الدينية في أجواء من التسامح والتعايش والسلام.

حضر اللقاء معالي الدكتور سلطان بن أحمد الجابر وزير دولة وجبر محمد غانم السويدي مدير عام ديوان ولي عهد أبوظبي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات