30 متنافساً في مسابقة أفضل مرتّل للقرآن بمهرجان نادي تراث الإمارات الرمضاني

جانب من فعالية مسابقة أفضل مرتل ضمن مهرجان نادي تراث الإمارات | من المصدر

تواصلت أمس الأول، برامج وفعاليات أجمل مرتل 2017، الذي ينظمه نادي تراث الإمارات على مسرح أبوظبي بكاسر الأمواج حتى 15 الجاري، برعاية كريمة من سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان ممثل صاحب السمو رئيس الدولة رئيس النادي، وشهد اليوم الثاني من المهرجان، ختام الجولة الثانية من مسابقة أفضل مرتل للقرآن الكريم، بمشاركة 30 متسابقاً، مثلوا: الإمارات ومصر والسودان والمغرب وبنغلاديش وموريتانيا وأميركا، قدموا تلاوات متنوعة من سور القرآن الكريم، وسط نفحات وروحانيات الشهر الفضيل، وذلك في إطار أهداف النادي لتشجيع الشباب على تلاوة وتجويد وحفظ القرآن الكريم، وجرت المنافسات وسط حضور نوعي من جانب جمهور العائلة، والمهتمين بشأن المسابقة.

قدرات

وأشار الداعية الدكتور إبراهيم الجنابي رئيس لجنة التحكيم، إلى أن المنافسة كانت قوية، وبرزت من خلالها قدرات متميزة في التلاوة والتجويد والتقيد بضوابط الأداء وحسن الصوت، وبيّن أن غالبية المتقدمين من حفظة القرآن الكريم كاملاً. لكن الأهم من ذلك، هو شدة الإقبال على المسابقة عن نسخة العام الماضي، نظراً للتسهيلات والحوافز التي يقدمها نادي تراث الإمارات، إضافة إلى توفير الأجواء الروحانية وتواصل جمهور كبير لمتابعة المسابقة التي حققت نجاحاً منقطع النظير، وبخاصة في هذه الجولة التي قدّمت النخبة من المرتلين الذين سيكون لهم شأن كبير في عالم تلاوة وتجويد القرآن الكريم.

نجاح

وأعرب المشاركون في الجولة الثانية من المسابقة، عن شعورهم بالفخر والاعتزاز لنجاح وتميز مسابقتهم للسنة الثانية عشرة على التوالي، مؤكدين أن ذلك ما كان ليتحقق بالشكل الطموح الذي أرادوه، لولا الرعاية الكريمة التي تتلقاها من سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان ممثل صاحب السمو رئيس الدولة رئيس نادي تراث الإمارات، في إطار جهود سموه المباركة لخدمة كتاب الله وحفظته من الشباب والأشبال.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات