حامد بن زايد يحضر حفل استقبال أقامه الرئيس الروسي

حامد بن زايد خلال حضوره الحفل | وام

حضر سمو الشيخ حامد بن زايد آل نهيان، رئيس ديوان ولي عهد أبوظبي، حفل الاستقبال الذي أقامه الرئيس فلاديمير بوتين، رئيس روسيا الاتحادية، بمناسبة انطلاق أعمال «منتدى سان بطرسبورغ الاقتصادي الدولي 2017» في مدينة سانت بطرسبورغ في روسيا الاتحادية، وينظم هذا العام تحت شعار «البحث عن توازن جديد في الاقتصاد العالمي».

وحضر الحفل عدد من قادة الدول ورؤساء الحكومات والرؤساء التنفيذيين والخبراء والمستشارين للهيئات والمنظمات الاقتصادية الإقليمية والدولية.

لقاءات

والتقى سمو الشيخ حامد بن زايد آل نهيان - خلال حضوره حفل الاستقبال - عدداً من كبار المسؤولين في الحكومة الروسية ومن دول العالم والمنظمات والهيئات الدولية والشركات العالمية الكبرى في مجالات الاقتصاد والاستثمار والتنمية.

وجرى خلال اللقاءات تبادل الأحاديث عن فعاليات منتدى سان بطرسبورغ الاقتصادي ودوره في تسليط الضوء على مسار العلاقات الاقتصادية الدولية واتجاهاتها في المستقبل.

كما جرى خلال اللقاءات استعراض القضايا ذات الاهتمام المشترك، خاصة ما يتعلق بمجالات التنسيق والتعاون بين الهيئات والمؤسسات الاقتصادية في دولة الإمارات، وعدد من الهيئات الاقتصادية في روسيا والدول المشاركة في المنتدى.

تواصل

وقال سمو الشيخ حامد بن زايد آل نهيان إن مشاركة دولة الإمارات في المنتديات الاقتصادية العالمية تأتي من منطلق حرصها على التواصل وتبادل الخبرات والمعلومات مع الآخرين في مجالات الاقتصاد والاستثمار التي تخدم النمو الاقتصادي العالمي، مشيراً سموه إلى أهمية إقامة مثل هذه المنتديات الاقتصادية العالمية التي تمثل فرصة مهمة للتعاون والتنسيق وتبادل الأفكار في القضايا الاقتصادية التي تهم الجميع.

ونوه سموه - خلال حديثه مع عدد من المسؤولين الاقتصاديين - بالمكانة الاقتصادية التي وصلت إليها دولة الإمارات بفضل سياساتها المرنة وعلاقاتها الطيبة مع الدول والمؤسسات الاقتصادية العالمية.

تعاون

كما التقى سمو الشيخ حامد بن زايد آل نهيان، على هامش أعمال منتدى سان بطرسبورغ الاقتصادي الدولي 2017، كيريل ديمترييف، الرئيس التنفيذي لصندوق الاستثمار الروسي المباشر.

وجرى خلال اللقاء بحث علاقات الصداقة والتعاون بين دولة الإمارات العربية المتحدة وروسيا الاتحادية، والسبل الكفيلة بتعزيزها وتنميتها، في إطار الحرص المشترك لقيادتي البلدين على تنمية هذه العلاقات لآفاق أوسع وأرحب.

واستعرض الجانبان أوجه التعاون والتنسيق بين البلدين في المجالات الاقتصادية والاستثمارية والتجارية، وأهمية تعزيز الخطوات التي تم إنجازها، والعمل على تطويرها للمستويات المرجوة، وتوفير كل سبل الدعم والتسهيلات للشركات والمؤسسات في الاستثمار المشترك.

وتطرق الحديث إلى أهم القضايا التي يبحثها المنتدى الاقتصادي خاصة القضايا الاقتصادية الرئيسية التي تواجه العالم ككل.

اتجاهات

ويعد منتدى بطرسبورغ الاقتصادي حدثاً دولياً سنوياً في عالم الاقتصاد والأعمال، يلتقي فيه قادة الاقتصاد والسياسية لمناقشة القضايا الرئيسة الاقتصادية التي تواجه روسيا والعالم ككل والاتجاهات الاقتصادية العالمية الأساسية، فضلاً عن القضايا الرئيسة الراهنة.

ويبحث المنتدى هذا العام أربعة اتجاهات رئيسة، وهي: ديناميكية الاقتصاد العالمي، وخطة العمل الراهنة للاقتصاد الروسي والتكنولوجيا الحديثة، والعامل البشري كأساس للتنمية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات