قطاع الرعاية الصحية في الإمارات يحقق قفزات مهمة تشريعياً ورقابياً

حقق قطاع الرعاية الصحية في الدولة قفزات مهمة خلال السنوات الأخيرة على المستويين التشريعي والرقابي، فيما يقدم مستشفيا «خليفة التخصصي» و«كليفلاند» نموذجين متفردين لمؤسسات تقديم الرعاية الصحية وهو ما تظهره الخدمات العلاجية المعقدة التي يقدمها المستشفيان وأرقام وأعداد العمليات والمراجعين.

وتسعى الإمارات للوصول بنظام الرعاية الصحية للريادة، وذلك تماشياً مع الأجندة الوطنية لرؤية 2021 والتي أكدت أهمية ضمان حياة صحية أطول لمواطني الدولة.

وقلص مستشفى خليفة التخصصي في أم القيوين ومستشفى «كليفلاند كلينك» عدد حالات الابتعاث الخارجي بعد أن استقبل الأول 800 حالة قادمة من مراكز علاجية عالمية من الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية وبريطانيا وألمانيا والنمسا وبانكوك والسعودية وسلطنة عمان والأردن وسنغافورة والهند، وشكل المواطنون 90% منهم.

وفي الإطار ذاته سدت العيادات التخصصية في «كليفلاند كلينك» نواقص قطاع الرعاية الصحية في الدولة وقلصت الحاجة للابتعاث.

علاج متخصص

وقال الدكتور توميسلاف ميهاليفتش الرئيس التنفيذي لمستشفى كليفلاند كلينك - أبوظبي إنه بات باستطاعة المرضى الذين يحتاجون إلى الرعاية الطبية الحرجة والمعقدة الحصول على العلاج المتخصص داخل الدولة بين الأهل والأصدقاء ودون الحاجة إلى السفر لتلقي العلاج خارج الدولة.

وأضاف أن المستشفى يستقبل مرضى من 60 بلداً حول العالم وهو ما يعني أنه تجاوز فعلياً مرحلة بناء الثقة في العلاجات المقدمة محلياً ويمضي نحو آفاق تطوير غير مسبوقة على مستوى القطاع الطبي في الدولة.

وساهم المستشفيان في تخفيف أعباء السفر للحصول على العلاج على الكثير من الأسر إضافة لتقليص تكلفة العلاج في الخارج وتجنيب المرضى مشاق السفر وما يترتب عليه من ضغوط نفسية وتكاليف والتزامات مالية كبيرة، حيث يلعب الدعم المعنوي من العائلة والأصدقاء دوراً مهماً في سرعة العلاج والتعافي بالنسبة للكثير من المرضى.

ومن جهته أكد الدكتور مصطفى السيد الهاشمي رئيس الاتصال الحكومي والعلاقات الدولية في مستشفى خليفة التخصصي أن المستشفى تمكن خلال فترة قصيرة من تشغيله في فبراير من العام 2015 من تقديم الخدمات العلاجية المعقدة والدقيقة وما تتطلبه من فحوصات دورية وفق الخطط والبروتوكولات العلاجية العالمية.

وأضاف أن المستشفى يقدم خدمات علاجية فائقة تضاهي ما تقدمه أهم وأحدث المراكز العلاجية العالمية وبات محط أنظار الكثير من المراكز العلاجية العالمية بالنظر إلى الطرق العلاجية والتشخيصية الحديثة التي يوفرها.

تعليقات

تعليقات