«كهرباء دبي» أول دائرة حكومية تقيس سعادة الأطفال

Ⅶ سعيد الطاير وجمال بن حويرب خلال الاطلاع على الأنشطة | من المصدر

ت + ت - الحجم الطبيعي

أكملت هيئة كهرباء ومياه دبي قياس سعادة الأطفال المشاركين في «معرض القراءة طاقة إيجابية» المقام في حديقة زعبيل في دبي، لتكون بذلك أول دائرة حكومية في الدولة تقدم على هذه الخطوة.

وذلك تماشيا مع التوجهات الاستراتيجية للدولة ومبادرات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله» الرامية إلى ترسيخ «السعادة» لدى جميع فئات المجتمع وشرائحه، ورؤية سموه بأن كافة السياسات والبرامج والخدمات الحكومية لابد أن تسهم في صناعة مجتمع إيجابي وسعيد.

وأن وظيفة الحكومة هي تهيئة البيئة المناسبة لسعادة الأفراد والأسر والموظفين.

ثقافة

وتهدف الهيئة من خلال تنظيم هذا المعرض المبتكر إلى نشر ثقافة الاطلاع وترسيخها بين فئات المجتمع كافة، ويضم المعرض عدداً من الأركان الثقافية والمعرفية منها معرض دائم للكتاب ومنتدى «القراءة طاقة إيجابية» و«عالم معرفة الطفل» وركن «القراءة الذكية» وحائط القراءة الحسي، و«المجلس الإماراتي»، إضافة إلى مقهى ثقافي.

ويشمل ركن «عالم معرفة الطفل» نشاط الحكواتي وهو عبارة عن جلسات بين الأطفال والأمهات لسرد القصص والتعلم منها. كما يساعد حائط القراءة الحسي الطلاب على كتابة القصص بالاستعانة بحواس البصر واللمس والسمع.

وفي ركن «القراءة الذكية» يتم عرض أهم التقنيات والأجهزة الذكية التي تساعد القراء وتحفزهم على القراءة. ويتولى الأطفال في برنامج «أطفال اليوم يقرأون لأطفال الأمس» قراءة قصص قصيرة للشباب.

طاقة إيجابية

وقال سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي: «تعلمنا من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، رعاه الله، أن نعمل من أجل إسعاد الناس، وأن الهدف من العمل الحكومي هو تحقيق السعادة لجميع شرائح المجتمع..

وهذه الخطوة بقياس سعادة الأطفال المشاركين في معرض (القراءة طاقة إيجابية) تعكس حرصنا على مواصلة البذل لأجل إيجاد مجتمع سعيد، بما ينسجم مع أهداف رؤية الإمارات 2021، وخطة دبي 2021 بأن تكون دبي موطناً لأفرادٍ مبدعين».

وأضاف: «نحن ملتزمون بجميع مبادرات القيادة الرشيدة الهادفة إلى تحقيق سعادة المجتمع، بما فيها الميثاق الوطني للسعادة والإيجابية».

خطوة

قال الدكتور يوسف الأكرف، النائب التنفيذي للرئيس لقطاع دعم الأعمال والموارد البشرية: «نحن نفخر بأن نكون أول دائرة حكومية في الدولة تقدم على هذه الخطوة بقياس سعادة الأطفال، ما يعكس فهمنا العميق لأهمية إشراك الأجيال الجديدة من أجل غدٍ أفضل، وتأتي هذه الخطوة تطبيقاً عملياً لاستراتيجية الهيئة بتحقيق السعادة لجميع شرائح المجتمع، واستمراراً لجهودها في الاهتمام بالنشء.

طباعة Email