00
إكسبو 2020 دبي اليوم

«حديقة السعادة» واحة إلهام في العمل

بيئة عمل جاذبة من وحي الإبداع | من المصدر

ت + ت - الحجم الطبيعي

كانت بنت الإمارات ولاتزال تكرس مبدأ «لا للفشل»، متطلعة إلى نجاح مستمر تسعى من خلاله إلى رفع راية الوطن بالإبداع والابتكار، على غرار المهندسة سميحة الحبسي المبدعة والمثابرة في عملها، كي تؤكد نظرية النجاح ابتكار واجتهاد، يترجم أسمى المعاني للروح المثابرة في «يوم المرأة الإماراتية».

بيئة سعيدة

تخرجت المبتكرة في تخصص الميكانيكا وعملت في الهيئة الاتحادية للكهرباء والماء منذ ديسمبر عام 2007، ومن مشاريعها العملية، توفير بيئة مناسبة ومبدعة لإيجاد أجواء مريحة للموظفين، وحثهم على تصفية ذهنهم وتركيزهم على التفكير الإيجابي الذي يرسل ترددات وموجات كهرومغناطيسية إيجابية، والبعد عن التفكير السلبي.

ولذلك قامت بابتكار مشروع «حديقة السعادة» وبالتركيز عليه، وكان قد افتتحه مدير عام الهيئة الاتحادية للكهرباء شهر مارس الماضي. حيث قامت بإدخال مخلفات ميكانيكية وكهربائية لكي تعمل على جلب متنفس طبيعي للموظفين في وقت الاستراحات كحق للموظف، وأيضاً كمكان لعقد الاجتماعات والمناسبات الاجتماعية والوطنية والرسمية كأيام (العلم، واليوم الوطني، والدورات).

وتعطي المهندسة سميحة تفاصل أكثر عن المشروع، فتقول: عملت جاهدة لإنجاز هذا المشروع بعدما لاحظت بعد الناس واشتغالهم في روتين العمل، بعيداً عن الاستمتاع؛ حيث جاءت فكرة الحديقة الذاتية لنشر ثقافة بيئة السعادة داخل العمل، وفي كل زاوية فيه، بهدف التخفيف من حدة الضغط والتوتر عبر فكرة بسيطة يمكن تطبيقها لدى الجميع بتكاليف بسيطة.

إبداع لامتناهٍ

تشمل الحديقة كذلك مخلفات شركات ومخلفات توليد الكهرباء كإعادة تدويرها وتنسيقها بطريقة مبدعة، وعدم الاستعانة لإنشاء المشروع بمصادر خارجية، وذلك لتقليل الكلفة.

وتضم خمسة أركان: ركن للقراءة وأطلق عليه «الإمارات تقرأ»، وذلك لتشجيعهم على القراءة بخلق أجواء مساعدة، وركن للزراعة باسم «معاً نزرع الإمارات»، وركن لفعاليات «البيت الموحد»، إضافة إلى ركن للمرأة تحت مسمى «المرأة الإماراتية» وركن للاجتماعات «مجلس السعادة».

تقنيات مبتكرة

منذ توليها مسؤولياتها في المحطة، حققت تطورات ملحوظة بقسمها كأول فتاة إماراتية قامت بإدخال تقنيات مبتكرة عام 2013 إلى عملها كمهندس صيانة ميكانيكية، منها استبدال أجهزة قياس الميزانية للمضخات التي تستغرق وقتاً طويلاً لإجراء الميزانية بجهاز ليزر تقني يستغرق وقتاً أقل وبدقة متناهية.

طباعة Email