00
إكسبو 2020 دبي اليوم

حلّة جديدة لحسابات شرطة أبوظبي على مواقع التواصل الاجتماعي

معالي اللواء محمد خلفان الرميثي قائد عام شرطة ابوظبي

ت + ت - الحجم الطبيعي

أطلقت القيادة العامة لشرطة أبوظبي حساباتها على شبكات التواصل الاجتماعي بتصميماتها الجديدة على كافة برامج ومنصات التواصل الاجتماعي (فيسبوك وتويتر وانستغرام ويوتيوب) تحت الاسم ADPoliceHQ وبرنامج سناب شات ADPolice_HQ، وذلك تعزيزاً لمنهجية التواصل مع الجمهور الخارجي، وللتعرف والاطلاع على كافة الأخبار والفعاليات والرسائل التوعوية التي تصدر عن القيادة العامة لشرطة أبوظبي بالسرعة المطلوبة باعتبار أن وسائل التواصل الاجتماعي هي الأكثر شيوعاً واستخداماً في هذا الجانب من قبل أفراد المجتمع.

مواكبة

وأكد اللواء محمد خلفان الرميثي، قائد عام شرطة أبوظبي، أن القيادة العامة لشرطة أبوظبي تسعى وبشكل مستمر إلى مواكبة آفاق التطور في أدوات التواصل الاجتماعي من أجل تعزيز آليات الاتصال مع أكبر قطاعات الجمهور لتحقيق أقصى درجات الاستجابة في الاتصال من خلال استخدام كافة القنوات والبرمجيات التقنية الممكنة، خاصة تلك التي أصبحت في متناول الجمهور.

ومن أسرع وسائل الاتصال، وما تتميز به من قدرة عالية في سرعة توصيل المعلومة والخبر للجمهور، وحيث من خلالها يمكن للمؤسسات توصيل الرسائل التي تسعى إلى إيصالها للجمهور وفي الوقت المناسب.

جودة

وأضاف أنه في إطار حرص القيادة الرشيدة وحكومة أبوظبي في توفير كافة الإمكانيات من أجل مواصلة عمليات البحث عن فرص التحسين في كافة المجالات الأمنية والشرطية، ومن أجل الارتقاء بمستوى وجودة الخدمات وتعزيز مفهوم الشراكة مع الجمهور وكافة القطاعات الخدمية الأخرى، كان التوجه لاستخدام وتسخير تلك المنصات للتواصل الفعال مع أكبر قطاعات المجتمع المختلفة وبأكثر من لغة، وبما يتناسب مع استراتيجية حكومة أبوظبي 2030 واستراتيجية شرطة أبوظبي التي تعنى بالاستفادة مع أفضل الممارسات العالمية في تقديم أفضل الخدمات والتي تتوافق مع رسالة ورؤية شرطة أبوظبي كواحدة من أفضل المؤسسات والمنظمات الأمنية والشرطية على مستوى العالم.

استخدام

وقال القائد العام لشرطة أبوظبي: مع تزايد الإقبال على استخدام وسائل الاتصال الاجتماعي المختلفة من قبل أكبر قطاعات من أفراد المجتمع جعل من تلك المنصات الأدوات الوسائل الأكثر فاعلية، والتي من خلالها يتناقل مستخدمو تلك الوسائل المعلومات والأخبار، وحتى تداول الشائعات والتي على الأغلب تحمل معلومات خاطئة، من هنا كان لشرطة أبوظبي التوظيف الأمثل في استخدام كافة البرمجيات الخاصة بمنابر التواصل الاجتماعي الأكثر شيوعاً واستخداماً لدى الجمهور من واقع دراسات بحثية ميدانية معمقة لضمان الوصول إلى أكبر قطاعات الجمهور من مستخدمي تلك المنصات.

طباعة Email