00
إكسبو 2020 دبي اليوم

#يوم_المرأة_الإماراتية:

سامية زينل صوت «الشرقية»

ت + ت - الحجم الطبيعي

يرافقها شغف كبير لزيادة رصيدها المعرفي والعملي، وذلك لسان حال بنات الإمارات حين تسلحن بإرادة الاتحاد منذ فجر يوم الثاني من ديسمبر 1971، وبادرن في إحداث الفرق تأسياً بثقة القدوة لسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك «أم الإمارات».. طوال تاريخها القصير الحافل بالكثير، ظلت ابنة الإمارات والاتحاد تؤمن بقيمة تطوير الذات وصقل المهارات، وترك بصمة عطاء في وجه الوطن المشرق وسط الأمم.

سامية عبدالله زينل مسؤول التخطيط البرامجي بدائرة الثقافة والإعلام بالشارقة - المنطقة الشرقية، تعد وجهاً إعلامياً ذا حضور مجتمعي مؤثر في المنطقة الشرقية.

عن إمكانيات المرأة الإماراتية تقول زينل: لقد منحت المرأة الإماراتية كافة الفرص والإمكانيات لشغل الوظائف على مستوى الدولة وحققت لنفسها الكثير في ظل قيادة تدعم الكوادر النسائية وتقدر الكفاءات منهن، دون شعور بفارق مع الرجل.. من هنا حملت المرأة الإماراتية على عاتقها مسؤوليات كبيرة، وحققت من خلالها نجاحات مشهودة حرصت بها على تحقيق ذاتها، فضلاً عن أن الإماراتية تحظى بواجهة إعلامية من خلال اهتمام القيادة الرشيدة بها ووضعها في مناصب عليا.

وتؤكد سامية زينل أنها وجدت في ظل وطنها الإمارات كل ما تحتاجه لإبراز مواهبها وإمكانياتها المهنية، حيث بات عطاؤها متعدد الأطراف، وقد تركت بصمة واضحة لنفسها في الإعلام الورقي والتلفزيوني والمؤسسي من خلال الدعم الذي تلقاه من دائرة الثقافة والإعلام بالمنطقة الشرقية. ولديها مشاركات متنوعة في التقديم والإعداد التلفزيوني، وكتابة المسرحيات الاجتماعية الهادفة والنثريات، وإن كانت كما تضيف، قادتها الصدفة إلى الإعلام، فإن فطرتها وحبها للأعمال الإنسانية قادها للعمل التطوعي.. إنها نموذج نجاح للمرأة.

نالت زينل تقديراً في التميز الوظيفي، إذ شغلت منصب مديرة تنفيذية في مؤسسة فريق الإعلام الحر، وحصلت على ماجستير مصغر في التخطيط الاستراتيجي، وشهادة مستشار في التخطيط للبرامج الثقافية والإعلامية وحصدت خلال مسيرة عطائها أكثر من 100 مشاركة في العمل المجتمعي والتطوعي ولديها مشاركات مهمة تأتي في مقدمتها ورقة عمل في ملتقى الفجيرة الإعلامي في دورته الأولى، ونالت المركز الأول 2012 في أفضل البحوث العلمية بجامعة عجمان.

تقول سامية إن عملها في دائرة الثقافة والإعلام هو البوابة التي انفتحت من خلالها على الإعلام الذي ينمو في داخلها منذ أيام الدراسة الجامعية، حيث وجدت فرصتها للكتابة والتعبير، واتجهت خطوة نحو التلفاز، حيث شغلت دور معدة ببرنامج سواحل، من ثم برنامج (من الشرقية) لقناة الشارقة الفضائية.

وضعت الإعلامية سامية زينل خبراتها في مجالات مختلفة، فرغم عملها التلفزيوني إلا أنها احد الأقلام التحريرية الصحفية لموقع الفجيرة نيوز الإخباري، التابع لهيئة الفجيرة للإعلام وتعشق إعداد السيناريوهات الفيلمية وكانت أبرز مشاركاتها في الفيلم الخاص بالمسح الشامل لمواطني الشارقة في 2013. لها بصمة إعداد في برنامج أصداء لقناة الشرقية من كلباء، وحلقات من برنامج ضحاوي.

طباعة Email