00
إكسبو 2020 دبي اليوم

أكد استعداد شرطة دبي للتعاون مع جميع الدوائر والهيئات

المزينة يستعرض محور الابتكار ضمن منظومة الجيل الرابع

خميس المزينة وقيادات شرطية خلال اللقاء التعريفي | من المصدر

ت + ت - الحجم الطبيعي

استعرض الفريق خميس مطر المزينة، القائد العام لشرطة دبي، بحضور اللواء الدكتور عبد القدوس العبيدلي مساعد القائد العام لشؤون الجودة والتميز، محور الابتكار ضمن منظومة الجيل الرابع للتميز الحكومي.

وأكد الفريق المزينة أن شرطة دبي مستعدة للتعامل مع منظومة الجيل الرابع، منذ إطلاقها من قبل صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، سواء من حيث القدرات أو من حيث مؤشرات الأداء ودراسات استطلاعات الرأي، كما أنها مستعدة للتعاون مع جميع الدوائر والهيئات والمؤسسات الحكومية في سبيل تطبيق هذه المنظومة التي تشكِّل خلاصة الجهد التطويري للأداء الحكومي خلال السنوات الماضية، كما تشكل تحدياً جديداً للانطلاق نحو المستقبل.

خارطة طريق

وأضاف الفريق المزينة خلال اللقاء الذي حضره العميد المهندس كامل بطي السويدي مدير الإدارة العامة للعمليات رئيس فريق محور الابتكار، والمقدم عبدالله الخياط نائب مدير الإدارة العامة للجودة الشاملة، والمقدم الدكتور عبدالرحمن المعيني مدير مركز الابتكار بالوكالة في الإدارة العامة للجودة الشاملة، أن منظومة التميز الحكومي تشكل خارطة طريق للحكومات التي تسعى نحو الوصول إلى آفاق جديدة، لكي تصل إلى مستوى تحقيق الريادة في الأداء، والتحول إلى حكومة سبّاقة ومبتكرة وذكية، تكون مثالاً يحتذى لأفضل الممارسات الحكومية من خلال مجموعة من المبادئ التي تشمل الفاعلية والكفاءة والتعلم والتطوير، باستخدام مفاهيم حديثة في العمل الحكومي كالابتكار واستشراف المستقبل والتكامل.

مكونات رئيسية

وأشار اللواء الدكتور عبد القدوس عبد الرزاق العبيدلي إلى أن مفاهيم أداء العمليات والخدمات الحكومية ودورها في التأثير على عملية اتخاذ القرار، والمكونات الرئيسية لأنظمة قياس الأداء المؤسسي الحكومي، تلعب دوراً رئيسياً ضمن منظومة الجيل الرابع للتميز الحكومي، مؤكداً أن شرطة دبي ستعمل خلال الفترة المقبلة على إعداد برامجها وخططها بما يتواكب مع آليات منظومة الجيل الرابع الهادفة إلى توفير منظومة متكاملة للتميز الحكومي.

محاور ابتكارية

من جانبه أوضح العميد السويدي أن محور الابتكار من المفاهيم الحديثة في العمل الحكومي وتمثل أسلوب تفكير جديد في طريقة تخطيط وتنفيذ وتطوير العمل، وتتكون من ثلاثة محاور رئيسية هي: محور «تحقيق الرؤية» ويؤكد ضرورة تحقيق الجهة الحكومية للأهداف والمهام الرئيسية المنوطة بها وخطتها الاستراتيجية في إطار الأجندة الوطنية، ومحور «الابتكار» الموجه لاستشراف المستقبل كأسلوب عمل ونهج يحفز الجهات الحكومية على تطوير قدرات التخطيط المستقبلي ووضع سيناريوهات تستشرف التوجهات المستقبلية وتواكبها لتظل الإمارات سباقة ونموذجا يحتذى به عالميا.

 أما المحور الثالث فهو محور «الممكنات»، ويشمل رأس المال البشري، وإدارة الموارد والممتلكات، والحكومة، ويتمثل في أن تقدم الجهة الحكومية الرائدة خدماتها وتنفيذ مهامها وبرامجها بما يضمن الالتزام بأعلى معايير الحوكة والإدارة الفعّالة.

طباعة Email