العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    ورشة عمل تهدف إلى إشراك القطاع الخاص في تطوير الخطة الوطنية لتغير المناخ

    المشاركون في ورشة العمل التفاعلية | من المصدر

    عقدت وزارة التغير المناخي والبيئة أمس الأول ورشة عمل تفاعلية بمشاركة ممثلين عن عدد من الشركات الخاصة في الإمارات بهدف إشراك القطاع الخاص في تطوير الخطة الوطنية لتغير المناخ، والتي تعدها الوزارة بالتعاون مع المعهد العالمي للنمو الأخضر، وذلك في إطار حرصها على تعزيز إنجازات الدولة ومبادراتها الاستراتيجية في التنويع الاقتصادي وتطبيق معايير الاستدامة البيئية واستخدام التقنيات الخضراء والنظيفة وتعزيز كفاءة وفاعلية استخدام الموارد الطبيعية.

    ومن خلال اطلاع القطاع الخاص على الخطة لإعداد استراتيجية وطنية للحد من تداعيات تغير المناخ، فإن الوزارة تبرز الدور الحيوي الذي يضطلع به القطاع الخاص في الحد من التأثيرات السلبية على البيئة وتحقيق التنمية المستدامة، وذلك من خلال استطلاع آرائهم ومشاركتهم حول تحديد الأولويات والتحديات والفرص والمبادرات التي يعنى بها القطاع الخاص في تلك المجالات من أجل إدراجها في عملية تطوير الخطة الوطنية لتغير المناخ.

    وفي هذا السياق، قال معالي الدكتور ثاني بن أحمد الزيودي، وزير التغير المناخي والبيئة: «التغير المناخي قضية عالمية تتطلب تكاتف كافة الأطراف لبذل المزيد من الجهود على جميع الصعد المحلية والدولية، ونحن في الإمارات ملتزمون بدورنا في تعزيز التعاون المشترك بين القطاعين العام والخاص ودعم الجهود الدولية للحد من تداعيات تغير المناخ، ونعمل على إعداد استراتيجية وطنية شاملة للتغير المناخي تماشياً مع رؤية القيادة الرشيدة في دفع عجلة التنمية المستدامة في البلاد بعناصرها الاقتصادية والاجتماعية والبيئية».

    طباعة Email