00
إكسبو 2020 دبي اليوم

«دار البر» تنفذ حملة إغاثة للنازحين اليمنيين في الصومال

ت + ت - الحجم الطبيعي

نفّذت جمعية دار البر حملة «إغاثة غذائية» للنازحين اليمنيين في الصومال غطت 900 عائلة يمنية تستقر حالياً على الأراضي الصومالية بسبب ظروف الحرب والأوضاع غير المستقرة في بلادهم.

وقال المدير التنفيذي لـ«دار البر» عبد الله علي بن زايد إن الجمعية قدمت الإغاثات الغذائية والإنسانية بالتعاون مع «هيئة الحياة الإسلامية» التي تشكل إحدى الجهات الخارجية المعتمدة لدى الجمعية.

وشدد بن زايد على أن الجمعية تحرص في سياساتها الخيرية والتنموية حول العالم على التعاون والتنسيق بصورة مستمرة مع شركائها الخارجيين من الجهات المعتمدة، بهدف الوصول إلى المحتاجين والفقراء والمنكوبين في مختلف بقاع الأرض، ترجمة للاستراتيجية الإنسانية لدولة الإمارات، ومواكبة للجهود الحثيثة والتوجيهات الكريمة للقيادة الرشيدة في هذا الإطار، لإسعاد المحتاجين محلياً وإقليمياً ودولياً في مشارق الأرض ومغاربها، وبث روح الإخاء والتكافل الاجتماعي وخدمة القضايا الإنسانية نحو التخفيف من معاناة الفقراء والمنكوبين في العالم ممن يواجهون المحن والكوارث الطبيعية والإنسانية والحروب والتحديات الحياتية القاسية.

وأكد المدير التنفيذي لـ«دار البر» أن مساعدة المنكوبين ومد يد العون والمساعدة إلى المحتاجين من شعوب العالم سياسة إماراتية راسخة، ونهج وطني ضارب الجذور في هذه الأرض الطيبة، وهو ما عودتنا عليه الدولة بقيادتها الرشيدة ومؤسساتها الخيرية والإنسانية المختصة، وهو الأمر الذي يعرف عن دولة الإمارات في مختلف المحافل الدولية.

طباعة Email