شرطة رأس الخيمة تستهدف صفر وفيات طرق خلال 10 سنوات

علي بن علوان خلال افتتاح فعاليات أسبوع المرور | تصوير: حنيف

أكد اللواء علي بن علوان النعيمي القائد العام لشرطة رأس الخيمة أن شرطة رأس الخيمة تستهدف خفض مؤشر الوفيات الناتجة عن الحوادث المرورية إلى صفر في المئة خلال 10 سنوات، لتصل العام الجاري إلى 6 وفيات لكل 100 ألف من السكان.

وأشار إلى أن الإدارة العامة للمرور حافظت على انخفاض المؤشر حتى العام الماضي، من خلال وضع حزمة من الخطط التي تركز على دراسة تحليلية لأسباب الحوادث، ومناطق وقوعها، وأعمار السائقين المتورطين فيها، ومستوى خبراتهم.

مبادرات

وكشف ابن علوان، على هامش حفل انطلاق فعاليات أسبوع المرور الخليجي الـ32 الذي نظم بمركز «راك» للتسوق، عن المبادرات المرورية لمواجهة مخاطر سيول الأودية أثناء هطول الأمطار، مشيراً إلى توجيهات صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم رأس الخيمة في التواصل والتنسيق مع الشركات الخاصة بهدف العمل على إنشاء سدود فرعية خاصة أثناء جريان سيول الأودية في مجاريها الرئيسة منعا لخروجها على الطرقات القائمة حولها ما قد يتسبب في وقوع حوادث.

وقال ابن علوان لـ«البيان»: لدينا في مرور رأس الخيمة خطة وقائية قبل هطول الأمطار، حيث نحدد المواقع التي يتوقع فيها تجمع المياه، مشيرا إلى درجة الوعي الكبيرة التي تم رصدها من أفراد المجتمع في توخي الحذر والسلامة أثناء هطول الأمطار وما ينتج عنها من سيول وجريان الأودية.

وأكد أن أسبوع المرور الخليجي، سيتضمن حملات توعية وأخرى تفتيشية ومعارض ومسيرات وغيرها من الفعاليات والأنشطة هذا إلى جانب الحملات التوعوية المستمرة على مدار السنة، وذلك للوصول إلى أكبر شريحة من الجمهور لتعزيز الثقافة المرورية لدى الجميع.

من جانبه، أشار العميد غانم أحمد غانم، مدير الإدارة العامة للعمليات المركزية ورئيس اللجنة المنظمة لفعاليات أسبوع المرور إلى أنه تم تسجيل 56 وفاة خلال عام 2015، مقابل 71 وفاة في 2014.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات