متابعة

المنطقة الغربية: إزالة مخلّفات الرياح في وقت قياسي

عادت الأمور إلى طبيعتها في المنطقة الغربية، حيث تواصلت، أمس، لليوم الثالث على التوالي عمليات إزالة الأشجار المتساقطة على الطرقات ومخلفات الأمطار، فتم شفط المياه من الشوارع الرئيسة والفرعية، وتنظيف الساحة الرئيسة لمحكمة الظفرة التي غمرتها المياه، فيما تواصلت عمليات النظافة بالدوارات والميادين. وتواصل معدات البلدية شفط المياه من الشوارع، بمتابعة وإشراف المهندس عتيق خميس حمد المزروعي، المدير العام لبلدية المنطقة الغربية بالإنابة، وجاسم راشد المزروعي، مدير إدارة الطوارئ والأزمات بالإنابة ببلدية المنطقة الغربية، كما شاركت في عمليات الإزالة فرق الدفاع المدني والشرطة ومركز إدارة النفايات - أبوظبي، والعديد من الجهات ذات الصلة.

وقال عتيق المزروعي إن فرق الطوارئ بالبلدية تعاملت مع بلاغات تجمعات المياه وسقوط أشجار ونخيل على الطرق وسقوط لوحات إرشادية وإعلانية، وتجمع للنفايات ومخلفات الأشجار على الطرق، وسقوط وتبعثر حاويات النفايات بالطرقات والشوارع وغيرها من الآثار، مشيراً إلى أنه تمت إزالة نحو 250 شجرة ونخلة حسب التقديرات الأولية، وإزالة اللوحات الإرشادية والإعلانية المتساقطة نتيجة العواصف الشديدة، ورفعها خارج الطريق، لفتح الطرق أمام حركة السير والمرور.

وأوضح أنه تم شفط تجمعات مياه الأمطار الغزيرة المتراكمة في مواقع متفرقة، خاصة على الطريق الرئيس بمدينة زايد وتقاطعات الإشارات الضوئية وجميع دوارات طريق مدينة زايد – بينونة والتقاطعات والدوارات بالمنطقة الصناعية، وكذلك عند مدخل شعبية أدنوك السكنية، مقابل محكمة الظفرة، وعند مدخل ومخرج محطة بترول أدنوك. وتم أيضاً شفط المياه من أمام المحال التجارية وتقاطع مصرف أبوظبي الإسلامي، وعند تقاطع إشارة مجمع بينونة الأكاديمي، ودوار المستشفى، والشعبيات داخل مدينة زايد.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات