00
إكسبو 2020 دبي اليوم

إنجاز جديد لدبي في السيطرة على حرائق الأبراج الشاهقة واكتمـال عمليات التبريد

لمشاهدة الغرافيك بالحجم الطبيعي اضغط هنا

 

كشف اللواء خبير راشد ثاني المطروشي مدير عام الدفاع المدني في دبي، أنه سيتم تشكيل لجنة من عدة جهات الأسبوع المقبل لدراسة المواد المستخدمة في واجهات المباني والأبراج في دبي، والاستغناء نهائيا عن أي مادة قابلة للاشتعال فيها، وضم هذه المواصفات الى كود الإمارات، وذلك لمنع وقوع أي حريق مستقبلي ومنع انتشاره، مشيرا الى أن الحريق اندلع في الساعة 9:29 دقيقة من مساء يوم الخميس، بدأ من الطابق 40 وامتد الى الأعلى فيما تناثر بعض الأجزاء نحو الأسفل، وشارك في إطفائه ما يقارب 750 رجل إطفاء وضابطا على كافة المستويات.

وقال اللواء المطروشي لـ«البيان»، ان الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، كان متواجدا في غرفة العمليات من الساعة 12 ليلاً الى الساعة الرابعة صباحاً، مقدماً الدعم المعنوي الكبير لرجال الإطفاء في غرفة العمليات، كما تواجدت القيادات العليا، حيث تم وضع الخطة الامنية للإطفاء مع الحفاظ على الأرواح، وإخلاء المبنى في وقت قياسي، كما تمت السيطرة على الحريق بسرعة كبيرة.

العنصر الأهم

وأضاف اللواء المطروشي تعليقا على نجاح الدفاع المدني في السيطرة على حريق برج العنوان، أنه رغم وقوع الحريق قبيل احتفالات رأس السنة الميلادية، فإن الجميع لم يشعروا بأي تغيير في جدول الاحتفالات، وإن الجمهور يمتلك ثقة كبيرة في رجال الدفاع المدني في دبي، مشيرا الى أن عمليات التبريد ما زالت مستمرة وأنه لن تتم مغادرة المبنى إلا بعد التأكد من صفر % نسبة اندلاع الحريق مرة اخرى.

وأفاد بأن مبنى الفندق مكون من 65 طابقا 63 منها سكنية والطابقان العلويان مرافق صحية، بالإضافة الى المواقف الأرضية، وأن الحريق أتى على الواجهة الخلفية للفندق الذي كان يقطنه نحو من 3 آلاف شخص، تم إخلاؤهم في وقت قياسي، وتمت مساعدة الأطفال وكبار السن والمقعدين في الإنزال وإيصالهم لى منطقة الإيواء. وأشار الى ان التحدي كان في القطع المتطايرة من البرج، وتمت معالجتها بما يعرف بالطوق الأمني حول اماكن سقوطها، وإخلاء المنطقة المحيطة بالكامل، والتأكد من عدم تأثر الابراج المجاورة بالحريق.

ونوه اللواء المطروشي الذي تواجد في موقع الحريق منذ صباح يوم الخميس الماضي، وحتى ساعات متأخرة من ليلة امس، ان قوات دعم اضافية قدمت من إمارات أبوظبي والشارقة وأم القيوين وعجمان، وان شرطة دبي كان لها دور كبير في المساندة والمتابعة والدعم، وكذلك الإسعاف الذي وفر العلاج في موقع الحادث. وأكد ان الدفاع المدني في دبي لا يعتمد على الآليات فقط، بل على العنصر البشري الذي يعتبر الأهم في عمليات المكافحة، وان رجال الدفاع المدني اثبتوا كفاءة سابقة في مكافحة حريق «ذا طورش» في دبي، والذي أصبح حديث العالم، وتلاه استقبال وفود دولية للاطلاع على تجربة الدفاع المدني في دبي، من أميركا وكوريا وبعض الدول الآسيوية والأوروبية.

أفضل النتائج

ومن جانبه قال العميد احمد عبيد الصايغ مساعد المدير العام للدفاع المدني في دبي لشؤون الإطفاء والإنقاذ، إنه تم استخدام الكاميرات الحرارية والكاشفات، كما تم قطع الكهرباء عن بعض الأدوار في الفندق، فيما بقيت في أدوار إخرى تعمل للمساعدة، لافتا الى ان المبنى مجهز بالكامل للتعامل مع افضل عمليات الإخلاء الفوري والسريع، وان كافة أجهزة الانذار عملت بكفاءة عالية، وسبق أن تم تدريب رجال الدفاع المدني على تجارب وهمية في نفس الفندق اكثر من مرة، لذا كانت لديهم القدرة على التعامل مع كافة الطوارئ والوصول الى افضل النتائج في وقت قياسي، وأهمها الحفاظ على الارواح.

وقال المقدم سليمان عبد الكريم البلوشي مدير إدارة الشؤون الفنية في الدفاع المدني في دبي والمشرف على الأعمال اللوجستية، إن 6 مراكز إطفاء ساهمت في عمليات السيطرة على الحريق، وإنه تم استخدام 48 سيارة إطفاء وتواجد 20 فنيا في موقع الحادث، بالإضافة الى 12 من المعدات الثقيلة و12 من معدات السلالم والسنوكر، وتم توفير الإمدادات اللازمة من المضخات والديزل والمياه بكفاءة عالية، والتأكد من عمل كافة الأجهزة.

وأكد المقدم حسين الرحومي قائد فريق العمل في موقع حريق فندق العنوان، في تصريحات خاصة لـ«البيان»، ان أولى خطوات السيطرة على الحريق كانت في إخلاء الفندق والمنطقة المحيطة، والتأكد من عدم وجود اشخاص عالقين، وأنه تم إخلاء 80% من الفندق في غضون 20 دقيقة فقط، كما تم إخلاء مواقف السيارات بالكامل في وقت قياسي.

100 %

أكد العقيد عبد الله المري مدير الإدارة العامة لأمن الهيئات والمنشآت والطوارئ بالنيابة نائب رئيس لجنة تأمين الفعاليات، انه تم تنفيذ الخطة الأمنية الموضوعة لاحتفالات رأس السنة بنسبة 100%، ووضع تصور مسبق لكافة الحوادث الطارئة، كاشفا عن أن إلغاء الاحتفالات لم يكن واردا.

500

أبلغ احد نزلاء الفندق، مركز شرطة بر دبي والدفاع المدني بوجود 500 ألف درهم في غرفته في الطابق 26، وبعض المستندات والأوراق الهامة، وقام رجال الدفاع المدني بمرافقته بعد التأكد من كافة الإجراءات، والوصول الى الغرفة والتدقيق عليها وتسليم النزيل أمواله ومتعلقاته.

طباعة Email