00
إكسبو 2020 دبي اليوم

سيارتان مجهزتان لتقديم خدمات مبسطة

شرطة دبي تدشن مركزين متنقلين

■ المزينة ورفيع خلال إطلاق مركز الشرطة المتنقل | من المصدر

ت + ت - الحجم الطبيعي

دشن اللواء خميس مطر المزينة، القائد العام لشرطة دبي، مركزي شرطة متنقلين، بحضور اللواء عبد الرحمن محمد رفيع، مساعد القائد العام لشؤون خدمة المجتمع والتجهيزات، والعميد طيار أنس المطروشي، مدير الإدارة العامة للنقل والإنقاذ.

وقال اللواء خميس مطر المزينة، إن الهدف من مركز الشرطة المتنقل، وهو عبارة عن سيارة متنقلة مجهزة بالانظمة المستخدمة في مراكز الشرطة، تبسيط الإجراءات وتقديم الخدمات في المناطق السياحية ومواقع الفعاليات ذات الكثافة البشرية التي غالبا ماتكون بعيدة عن مراكز الشرطة في مناطق الاختصاص، وبذلك يستطيع الشخص ان يقدم البلاغ الجنائي أو المروري من خلال أقرب مركز شرطة متنقل.

3 مراحل

وأوضح المزينة أن تدشين مركز الشرطة المتنقل يتم من خلال ثلاث مراحل، الاولى تقتصر على البلاغات المرورية والجنائية، أما الثانية فيتم تقديم كل الخدمات الأخرى التي تقدم في مراكز الشرطة، مثل شهادة حسن السير والسلوك وشهادة الفقدان، والمرحلة الثالثة تكون مرحلة تقييم الخدمة لقياس التجربة.

وأضاف المزينة أن عمليات تحديث وتطوير تقديم الخدمات تعكس مدى اهتمام شرطة دبي بالمراجعين وتبسيط الإجراءات لهم بصورة مريحة، وتفسح المجال للاستماع لتساؤلاتهم وملاحظاتهم وطلباتهم، مؤكداً أن القيادة العامة لشرطة دبي تسعى لتصل بمركز الشرطة المتنقل إلى مراكز خدمية يستطيع المراجعون لها إنهاء معاملاتهم من خلال سيارتين في ديرة وبر دبي، مشيراً الى أن مركز الشرطة المتنقل سيكون في المنطاق السياحية ومواقع إقامة الفعاليات، ويوجد فيه الضابط المناوب ومقدم الخدمة وسائق السيارة.

أفضل الممارسات

وقال اللواء المزينة إن القيادة العامة لشرطة دبي تسعى من خلال المركز المتنقل لتطبيق أفضل الممارسات للوصول الى أفراد الجمهور الذين يتأخرون في عملية الإبلاغ ولكن وجود مثل ذلك المركز سيسهل عملية التبليغ بسرعة، وعلى الرغم من ان خدمات شرطة دبي موجودة حاليا على التطبيقات الذكية التي تقدم 79 خدمة الا ان بعض الناس لا يستطيعون استخدامها فوجود هذه المراكز المتنقلة سيسهل عليهم تسجيل بلاغاتهم المرورية والجنائية بأقل وقت ممكن.

رؤية

أوضح اللواء المزينة أن توجهات شرطة دبي في تقديم خدمات تنال رضا الناس تأتي ضمن رؤيتها ورسالتها بالارتقاء لتوقعات حكومة دبي الذكية وبأن تكون الخدمات المقدمة سبباً مباشراً في إسعاد الجمهور وتخفيف الإجراءات المتعلقة بإتمام المعاملات الرسمية.

طباعة Email