00
إكسبو 2020 دبي اليوم

مركبات «دفاع مدني أبوظبي» تتحول للغاز الطبيعي

ت + ت - الحجم الطبيعي

قامت الإدارة العامة للدفاع المدني في أبوظبي، ممثلة في قسم الشؤون الفنية، بتحويل عدد من مركباتها لتعمل بالغاز الطبيعي، بدلاً من الوقود السائل، بالتعاون مع مؤسسة مواصلات الإمارات بموجب العقد المبرم بينهما، تحقيقاً للهدف الاستراتيجي المتمثل في ضمان تقديم جميع الخدمات الإدارية وفق معايير الجودة والكفاءة والشفافية، من خلال عملية إدارة الإنفاق وتوفير الموارد.

وقال المقدم محمد عبدالجليل الأنصاري، مدير عام الدفاع المدني بأبوظبي، إن تحويل السيارات للعمل بالغاز الطبيعي؛ يأتي انطلاقاً من إيمانها بدورها في عملية التحسين البيئي عبر إعطاء القدوة الحسنة باستخدام الطاقة البديلة والصديقة للبيئة، تطبيقاً لاستراتيجية البيئة والسلامة والصحة المهنية؛ المنبثقة عن استراتيجية وزارة الداخلية، للتقليل من الآثار السلبية لمركبات النقل المختلفة المستخدمة في الشرطة وتعزيزاً للسلامة.

وأوضح المقدم الأنصاري أن تحويل المركبات للعمل بنظام الغاز الطبيعي له فوائد متعددة تتمثل في أن الغاز الطبيعي يعتبر أخف من الهواء، وفي حالة حدوث أي تسرب يصعد الغاز الطبيعي إلى أعلى بعكس وقود البنزين، كما أن أسطوانات الغاز المستخدمة مصممة ضد الحريق وضد الصدمات، ويستند العمل بالغاز الطبيعي في محركات السيارات على تكنولوجيا متطورة وآمنة تعطي نتائج فنية أفضل كما يوفر حوالي 50% من قيمة التكاليف ما يخفف الأعباء عن ميزانية الحكومة.

ويذكر أن استخدام الغاز الطبيعي في المركبات يعتبر من أكفأ البدائل كوقود للمركبات؛ عوضاً عن البنزين لما يحققه من توفير ملموس في الاستهلاك بما يقــارب (30% -50%) إضافة إلى مزاياه الفنية والبيئية العديدة.

طباعة Email