00
إكسبو 2020 دبي اليوم

مقتطفات من أفلام تمثل اتجاهات إعلامية جديدة

صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

تعتبر الأفلام وسيلة بصرية غالباً ما تنجح في إيصال المعلومة بطريقة مباشرة دون أي تدخل أو تعديل، ومع مرور منطقة الشرق الأوسط خلال السنوات الماضية بمتغيرات كبيرة ومتسارعة، ظهر اتجاهان إعلاميان جديدان، الأول: تمثل في تصوير أفلام وثائقية على أيدي صحافيين وصحافيات فضلوا استخدام الصورة على الكلمة لنقل أحداث ومآسٍ إنسانية، تمر مرور العابر وسط زحمة الأخبار..

والثاني: تمثل في اهتمام الشباب بأفلام الكرتون "ثلاثية الابعاد" تحمل قيماً إنسانية للمشاهد وتنشر الحقائق عن مواضيع شبه غائبة عن الإعلام، الأمر الذي لا يسمح للمشاهد بإدراك أبعادها وتداعياتها.

وتماشياً مع شعار الدورة 14 لمنتدى الإعلام العربي "اتجاهات جديدة"، وحرصاً من اللجنة التنظيمية للمنتدى على رصد وعرض أبرز الاتجاهات الإعلامية الجديدة سواء من داخل المنطقة أو العالم، ينفرد المنتدى ضمن أجندته الحافلة بالعديد من الفعاليات ولأول مرة بعرض مقتطفات من الفيلم الوثائقي "سبايا الخلافة" وفيلم "بلال" في جلستين منفصلتين مدة كل منها 20 دقيقة يتحدث فيها كل من الصحافية "نارين شمو" والمخرج السينمائي "أيمن جمال" عن تجربتهما الإعلامية في تصوير الفيلمين.

فلم "سبايا الخلافة"

اليوم ومع بروز الأفلام الوثائقية المصورة على أيدي صحافيين وصحافيات فضلوا استخدام الصورة على الكلمة لنقل أحداث ومآسٍ إنسانية، يبدو جلياً لخبراء الإعلام أن هذا النوع الجديد من الأعمال الوثائقية سيضيف بعداً جديداً إلى العمل الإعلامي والوثائقي العربي نظراً لما يمتاز به من جهد استقصائي أصيل..

وقدرته على معالجة القضايا الحساسة التي تلامس اهتمامات المشاهد العربي، بهدف البحث عن الحقيقة وراء الأحداث الكبيرة التي تعيشها شعوب المنطقة العربية بمختلف تداعياتها السياسية والاجتماعية والاقتصادية.

استقصاء

وحرصاً من اللجنة التنظيمية للمنتدى على رصد أبرز الاتجاهات الإعلامية الجديدة من داخل المنطقة أو العالم، يستضيف المنتدى في دورته 14 الصحافية "نارين شمو" ويعرض مقتطفات من الفيلم الوثائقي "سبايا الخلافة"، ضمن جلسة مدتها 20 دقيقة تتحدث فيها عن تجربتها الإعلامية في تصوير الفيلم..

وما قامت به من جهد استقصائي لملاحقة المختطفات والسبايا لدى تنظيم "داعش الإرهابي" في مدينة شنكال في جبل سنجار شمال العراق، حيث برز اسم نارين في الصحف العربية والعالمية كمصدر أساسي لنقل معاناة السبايا، ومتابعة مواقعهن والانتهاكات التي تقترف ضدهن، ومعرفة تفاصيل وظروف السبي والاختطاف..

وقد نجحت بالفعل في إطلاق عدد من السبايا. وإلى يومنا هذا مازالت نارين هي الأكثر تحركاً في هذا الملف على الساحة العربية والدولية، ونجحت عبر الفيلم الوثائقي الذي أنتج وعرض بمساعدة قناة BBC العربية من إيصال صوت السبايا الإيزيديات عالمياً من خلال تركيزها على الجانب الإعلامي.

فيلم بلال

يستضيف المنتدى أيضاً المنتج والمخرج السينمائي أيمن جمال ليلقي الضوء على تجربته، والذي عمل مع مجموعة محترفة من الشباب السعودي، على إنتاج وإخراج الفيلم الكرتوني ثلاثي الأبعاد "بلال" الذي يروي قصة الصحابي بلال بن رباح "رضي الله عنه"..

ويسلط الضوء على معاناته في العبودية، إلى أن نجح في أن يصبح أحد أبرز الشخصيات في التاريخ الإسلامي. ويضم الفيلم أكثر من "80" شخصية، ما بين رئيسة وثانوية، متفوقاً بذلك على كل الأفلام التي يتم إنتاجها عالمياً من حيث عدد الشخصيات، كما حرص المنتجون على بَلْورة الشخصية الرئيسة في فيلم "بلال" لتظهر في مراحل عمرية مختلفة بحسب السياق الروائي.

وجوه إعلامية بارزة تعلن الفائزين بجائزة الصحافة العربية

أعلن نادي دبي للصحافة الذي يمثل الأمانة العامة لجائزة الصحافة العربية عن تنظيم الحفل الخاص بالجائزة لهذا العام بإضافات جديدة احتفاء بالفائزين بها في دورتها 14، والتي تعقد تحت رعاية وحضور صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، مساء الأربعاء المقبل في مدينة جميرا في دبي.

نخب

وكشفت الأمانة العامة للجائزة عن مشاركة مجموعة من أبرز الوجوه الإعلامية والنجوم في تقديم فقرات حفل توزيع جوائز الفائزين في الفئات المختلفة، مؤكدة أن الحفل هذا العام سيكون مميزاً بما يليق بمستوى الجائزة كونها تساهم في تقدم الصحافة العربية وتعزيز مسيرتها، وتشجع الصحافيين العرب على الإبداع، وتعريف المواطن العربي بأعمالهم وإبداعاتهم المهنية.

وأعلنت الأمانة العامة أن الدورة الحالية تستضيف إعلاميين بارزين لتقديم فقرات الحفل، حيث سيقدم الفقرات حسب توزيع فئات الجائزة كل من الإعلامية منال أحمد من أبوظبي للإعلام، والإعلامي سعود الكعبي من شبكة قنوات دبي، والإعلامية ريتا معلوف من سكاي نيوز عربية والنجمة ميساء مغربي، والنجم محمد كريم والنجمة أنابيلا هلال والإعلامية مريم سعيد من مجموعة «MBC».

2000

ويتوقع أن يشارك في حفل الجائزة أكثر من 2000 إعلامي من مختلف أرجاء الوطن العربي والعالم، كما سيتم بث وقائع الحفل ضمن تقنية البث المباشر على موقع منتدى الإعلام العربي الإلكتروني. وكانت الأمانة العامة للجائزة أعلنت عن أسماء 39 مرشحاً بالإضافة إلى أسماء 70 محكماً من أعلام الصحافة والفكر من مختلف أرجاء الوطن العربي، ممن عملوا على تقييم أكثر من 5000 عمل مشارك في هذه الدورة.

طباعة Email