00
إكسبو 2020 دبي اليوم

بعد نجاحها الباهر في دبي

اللجنة الوطنية للعنونة تدرس تعميم تجربة " مكاني"

صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

تدرس اللجنة الوطنية للعنونة إمكانية تعميم نظام «مكاني» للعنونة الذكية الذي دشنه سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي ونفذته بلدية دبي على مستوى إمارة دبي، وذلك بعد أن شهد إقبالاً جماهيرياً كبيراً في أعداد المستخدمين باللغتين العربية والإنجليزية من خلال استخدام التطبيق المتوفر على أنظمة الهواتف الذكية الأندرويد والآي فون، صرح بذلك المهندس عبدالحكيم مالك - مدير إدارة النظم الجغرافية في بلدية دبي.

- وقال إننا رصدنا تجاوباً كبيراً من الجمهور الكريم على استخدام النظام وتمثل كذلك في كثرة المخاطبات التي تصلنا من الجمهور بخصوص تعزيز استخدام أرقام مكاني ضمن إجراءات عملهم اليومية واستخدامه بشكل شخصي. وقال إنه خلال شهر مايو 2015 سيتم طرح التطبيق على بلاك بيري ونوكيا لوميا الذي يستخدم نظام وندوز.

وأوضح أن عملية استخدام النظام تعد من أسهل العمليات في العالم حيث يكفي أن يلمس المستخدم بإصبعه على المبنى المراد الوصول إليه لكي يستخرج رقم مكاني الخاص به من المؤشر الموضح على الخريطة وكذلك تتوفر أيقونه داخل النظام «الملاحة الصوتية إلى هنا» ليقوم النظام بإرشاده إلى وجهته صوتياً وفي حالة تغيير المسار يقوم النظام بتغيير المسار للوصول إلى الجهة المستهدفة.

وقالت سمية الزرعوني - مدير مشروع تطبيق مكاني- إننا قمنا بدراسة الممارسات العالمية في النظم الجغرافية واستخدام التقنيات الحديثة لتعزيز استخدام العنونة الجغرافية الذكية من خلال تطبيق مكاني والمساهمة في تحقيق رؤية ذكية لإمارة دبي ونحن بصدد التنسيق لمباشرة إنتاج اللوحات والتي تشمل رقم مكاني ورمز الاستجابة السريعة ليتم تثبيتها على مداخل جميع المباني في إمارة دبي..

ويشمل ذلك المناطق الحرة. وأضافت أن التواصل مستمر بين البلدية مع مختلف الجهات الحكومية، وشبه الحكومية، والخاصة والمناطق الحرة لاستخدام مكاني ضمن إجراء العمل والإسهام في الارتقاء بالخدمات المشتركة لخدمة كافة شرائح المجتمع. كما أن نظام بلاغات شرطة دبي (999) يستقبل الآن أرقام مكاني وأننا الآن نعمل على تقديم الدعم للمعنيين الذين يقومون بالزيارات الميدانية لمواقع مختلفة وذلك عن طريق توفير رابط إلكتروني مؤمن لتحميل أرقام مكاني على الأجهزة الملاحية (GPS) الخاصة بهم مثل أجهزة غارمن.

توعية نزلاء الفنادق

بدأت بلدية دبي ممثلة بإدارة النفايات بتنفيذ المرحلة الأولى من البرنامج التوعوي لقطاع الأعمال الخاص بالفنادق والشقق الفندقية بالتعاون مع دائرة السياحة والتسويق التجاري ومن خلال فعاليات البرنامج فقد تم توزيع نشرات توعوية بعدة لغات عالمية على الغرف الفندقية.

وأفاد المهندس عبدالمجيد سيفائي مدير إدارة النفايات في بلدية دبي إن هذا البرنامج التوعوي يأتي تأكيداً للاهتمام الذي توليه إدارة النفايات للقطاع السياحي في إمارة دبي ولتعزيز شراكاتنا مع ممثلي هذا القطاع الحيوي ولأهمية نشر التوعية والثقافة البيئية والدراية بقوانين وأحكام النظافة العامة للزائرين وسياح الإمـارة.

طباعة Email