00
إكسبو 2020 دبي اليوم

مصادرة كافة الكميات من الأسواق

الشارقة خالية من البطيخ الإيراني

ت + ت - الحجم الطبيعي

أكدت بلدية مدينة الشارقة خلوها من كافة أنواع البطيخ الإيراني في جميع الأسواق المحلية بمدينة الشارقة، حيث قامت البلدية بمصادرة كافة الكميات المتواجدة، وأخذ عينات منها إلى المختبر المركزي التابع للبلدية.

وأشارت الشيخة الدكتورة رشا القاسمي مساعد مدير بلدية الشارقة لقطاع الصحة والبيئة والجودة، إلى أن البلدية قامت بحملات تفتيشية في الأسواق للتأكد من سلامة البطيخ المحلي.

ومن ناحيتها أكدت بلدية مدينة الذيد خلو المدينة من البطيخ الايراني، حيث كثفت البلدية الحملات التفتيشية، وقامت بمصادرة مزيد من المنتج المذكور، وتم إرسال عينة منها إلى المختبر المركزي في بلدية الشارقة، وذلك لإجراء عمليات الفحص المختبري على أن تنتهي المعامل من عملية الفحص في الاسبوع المقبل، وبالتالي معرفة النتائج النهائية.

وأكد علي مصبح الطنيجي مدير بلدية مدينة الذيد أن أسواق المدينة متوفر فيها البطيخ المحلي وهو سليم 100% وليس به أية إصابات تضر بالصحة، مشيراً إلى أن البلدية قامت في الاسبوع الماضي بمصادرة حوالي نصف طن من البطيخ الايراني المستورد، لاحتوائه على ثقوب عدة في الغلاف الخارجي، وعممت على عدم استعماله حتى التأكد من نتائج المختبر المركزي في بلدية الشارقة.

وقال علي مصبح الطنيجي مدير بلدية مدينة الذيد، إن قسم الصحة العامة بالبلدية وخلال متابعة مفتشي القسم تبين له ملاحظة وجود ثقوب عدة في الغلاف الخارجي لجميع ثمار البطيخ الإيراني الواردة في الأسبوع الأخير من هذا الشهر، وإغلاق بعض هذه الثقوب بواسطة مادة طينية وملاحظة مواد غريبة بداخلها تثير الشك والريبة.

وعليه تم الإيعاز لمفتشي القسم بالتحرك لتنفيذ مسح شامل للسوق، ومصادرة هذا النوع من البطيخ من جميع المنشآت التجارية والبقالات بالمدينة، حيث تم التحفظ بشكل احترازي على كل الكميات الموجودة بالأسواق حسب القواعد المتبعة في هذا الشأن، إلى حين ورود نتيجة التحليل المخبري.

ومن ثم اتخاذ الإجراءات النهائية حيالها، وفي حال تشخيصها كآفة زراعية أو مرض «زراعي» فهي بذلك قد تشكل خطراً على المحصول الزراعي في الدولة حال انتشارها، منوهاً إلى أهمية قيام إدارات الحجر الزراعي والصحي بالمنافذ البرية والبحرية للدولة بعزل المنتجات التي يشتبه إصابتها بآفات زراعية قبل دخولها الدولة.

ومن جهته أكد حسن السوقي مدير إدارة المشتريات في جمعية الشارقة التعاونية على سحب جميع أنواع البطيخ الايراني من فروع الجمعية المنتشرة في مدن ومناطق الإمارة، مشيراً إلى أنه لوحظ وجود ثقوب في الغلاف الخارجي من البطيخ الايراني المتوفر في جميع فروع الجمعية، لذا تم سحب كافة الكميات المتواجدة في الفروع.

وأفاد السوقي: أنه تم استعاضة البطيخ الايراني ببطيخ محلي سليم 100%، بالاضافة إلى أنواع أخرى من البطيخ مثل البطيخ الاسترالي والمصري.

طباعة Email