00
إكسبو 2020 دبي اليوم

بمشاركة أكثر من 40 متطوعاً من مختلف الجنسيات والأعمار

فريق نشامى الإمارات يحتفل مع العمال

ت + ت - الحجم الطبيعي

شارك أكثر من 40 عضواً من فريق نشامى الإمارات التطوعي العمال احتفالاتهم باليوم العالمي للعمال الذي يصادف الأول من شهر مايو كل عام، وتركزت المشاركة على قيام المتطوعين بالعمل نيابة عن العمال على مدى يومين كاملين، كانوا يبدأونها منذ ساعات الصباح الأولى حتى نهاية ساعات العمل الافتراضية المقررة للعمال، واقتصرت مهمة العمال في الموقع على الإشراف على عمل المتطوعين.

وقال عيسى البدواوي، رئيس فريق نشامى الإمارات، إن متطوعين من مختلف الجنسيات والأعمار تولوا زمام العمل في موقع عمل لصيانة أحد المساجد، حيث ارتدوا ملابس العمل، وتلقوا التعليمات من العمال الموجودين في الموقع.

 وأضاف البدواوي: «هذه المشاركة امتداد لمبادرة «بأعينهم» التي لاقت نجاحاً وإقبالاً كبيرين في العام الماضي، والتي تقمص فيها أعضاء الفريق دور عمال النظافة في شوارع دبي لمدة يوم كامل بإشراف عمال النظافة».

وأشار إلى أن هدف المبادرة توعية الأشخاص بالدور الذي يقوم به العمال، والذي لا يقتصر على البناء فحسب، بل يذهب إلى أبعد من ذلك، فهي فرصة يتعلم منها الصغير قبل الكبير قيمة العمل وكم المجهود الذي يبذله العامل أثناء أداء عمله في مختلف الظروف.

طرائق مبتكرة

من جانبها، قالت هبة عيسى عضوة في الفريق: «استهدفنا فئة عمال البناء لنثني على الدور الفعّال الذي يؤدونه في بناء دولتنا الحبيبة، ولنقدر جهودهم الطيبة وتفانيهم بالرغم من صعوبة عملهم، وحرصنا على فتح المجال لجميع فئات المجتمع، للتعبير عن شكرهم وتقديرهم للعمال بطرائق مبتكرة، لتصل إليهم رسالة سامية من شعب دولة محبة يقدر فيها عمل كل مجتهد، وحذونا بما قاله والدنا وقائدنا صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، رعاه الله: «لن نعيش مئات السنين، ولكن يمكن أن نبدع شيئاً يستمر مئات السنين، وإن لم يطل عمر البناء لمئات السنين فستظل الذكرى والدروس المكتسبة محفورة في ذاكرة كل من شاركنا».

طائرات بلا طيار

كما عبّر عدد من عامة الناس عن حبهم وتقديرهم لما يقدمه العمال بإرسال رسائل شكر وعرفان إليهم عن طريق الطائرات بدون طيار، كان لها الأثر البارز في نفوس العمال الذين عبّروا عن تقديرهم لهذه اللفتة الإنسانية التي ليس الاحتفال بها إلا غيضاً من فيض، مقارنة بما كشفت عنه وزارة العمل التي تحتفل بهذه المناسبة على مدى عشرة أيام.

طباعة Email