العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    مهرجان القمة للثروة الحيوانية يعزز استدامة الإنتاج

    افتتح المهندس سيف محمد الشرع وكيل الوزارة المساعد للشؤون الزراعية والحيوانية، مهرجان القمة للثروة الحيوانية بمنطقة البرير بإمارة الشارقة، ويأتي افتتاح المهرجان الذي شارك به 60 مشاركاً من أبرز مربي الأغنام والماعز بالدولة، ضمن سلسلة الجهود التي تبذلها وزارة البيئة والمياه، في إطار استراتيجيتها الرامية إلى استدامة الإنتاج المحلي، وتعزيز مساهمة قطاع الثروة الحيوانية في منظومة الأمن الغذائي.

    ويهدف المهرجان إلى تشجيع مربي الثروة الحيوانية على مستوى الدولة، ودعم دورهم في تنمية هذا القطاع، وإرشادهم بالخدمات البيطرية التي تقدمها الوزارة، بما يسهم في رفع معدلات الأمن الحيوي بالدولة، إضافة المساهمة في تعزيز الهوية الوطنية من خلال العروض المتعلقة بالموروث التراثي والثقافي لأبناء الدولة، والتي تم عرضها ضمن فعاليات المهرجان.

    دعم متواصل

    وصرح المهندس سيف بأن الوزارة تعمل، وبشكل متواصل، لدعم ورعاية نجاح مثل هذه الفعاليات التي تهدف لتنمية مجتمع مربي الثروة الحيوانية والمزارعين المواطنين، وبما يعود بالمردود الإيجابي على تسويق منتجات الثروة الحيوانية والزراعية الوطنية.

    وتتماشى رعاية الوزارة للمهرجان مع المستهدفات الخاصة بتطوير قطاع الثروة الحيوانية المحلية وزيادة مساهمته في الأمن الغذائي، من خلال إدخال سلالات متميزة بإنتاج اللحوم والحليب، بالإضافة إلى تقديم الخدمات وإطلاق المبادرات الموجهة لمربي الثروة الحيوانية، ومنها مبادرة «حلالنا»، والتي تهدف لتقديم خدمات العلاج والتحصين والإرشاد البيطري المجانية، من خلال كادر بيطري وفني متخصص كل يوم سبت من كل أسبوع طوال العام في مواقع مربي الثروة الحيوانية.

    طباعة Email