أصدر مرسوماً بتشكيل مجلس إدارة مؤسسة دبي للمرأة وهنأ نساء العالم بيومهن

محمد بن راشد: المرأة روح الحياة وحياة الروح

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

أكد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، رعاه الله، أن المرأة ستبقى هي روح الحياة.. وحياة الروح، كما قدم التهنئة لجميع نساء العالم بيوم المرأة العالمي قائلاً "كل عام وأنتن أقوى وأسعد وأجمل وأفضل".

جاء ذلك في تدوين لسموه على صفحته في موقع التواصل الاجتماعي "تويتر".. وأضاف سموه: "يحتفل العالم باليوم العالمي للمرأة، ونحتفل نحن بها أماً وزوجة وأختاً وبنتاً كل يوم، ويحتفل بها المجتمع شريكا فاعلا وقائدا إيجابيا للتغيير".

وقال سموه: "أينما كانت المرأة ستبقى هي روح الحياة.. وحياة الروح، وأقول لجميع النساء كل عام وأنتن أقوى وأسعد وأجمل وأفضل".

مرسوم

إلى ذلك أصدر سموه بصفته حاكماً لإمارة دبي، المرسوم رقم (6) لسنة 2015 بتشكيل مجلس إدارة مؤسسة دبي للمرأة.

ويتزامن المرسوم مع احتفالات دولة الإمارات باليوم العالمي للمرأة، التي تحرص القيادة العليا للبلاد على إيجاد كافة المقومات اللازمة لتمكينها من القيام بدورها في بناء المجتمع على الوجه الأكمل، بما في ذلك الأطر القانونية والتشريعية التي تعينها على ذلك.

وبهذه المناسبة، أعربت حرم سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، سمو الشيخة منال بنت محمد بن راشد آل مكتوم، رئيسة مؤسسة دبي للمرأة، عن بالغ الثناء وعظيم الامتنان للرعاية المستمرة التي يوليها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم للمرأة، لتمكينها ومنحها موقعها المستحق كشريك رئيس في المجتمع.

كما رفعت أسمى آيات الشكر والعرفان لسموه، للدعم والتشجيع المستمرين للمؤسسة، ما يمنحها الحافز والقدرة على القيام بواجباتها على الوجه الأكمل، في سبيل الارتقاء بالمرأة ضمن شتى المجالات، ليس فقط على المستوى المحلي، ولكن على الصعيد العربي العام.

تطوير مستمر

كما تمنّت سمو الشيخة منال بنت محمد لمجلس إدارة مؤسسة دبي للمرأة التوفيق في أداء مهامه وممارسة دوره على النحو المنشود، لإدخال مزيد من التطوير على نشاطات المؤسسة، في ضوء الأهداف والقيم الرئيسة التي قامت عليها، والاجتهاد في تعزيز استراتيجيتها، بما يعظّم إسهاماتها الإيجابية.

ويؤكد ريادة دولتنا في مجال تمكين المرأة الإماراتية، وتوفير كافة أشكال الدعم اللازمة لها لتكون دائماً نموذجاً للمرأة العربية المتحضّرة، القادرة على المشاركة الفعّالة في جهود التطوير والتنمية.

أعضاء المجلس

ونص المرسوم على تشكيل مجلس إدارة مؤسسة دبي للمرأة برئاسة منى غانم المرّي، التي ستشغل أيضاً منصب العضو المنتدب للمؤسسة.

ويضم مجلس الإدارة الجديد كلاً من: هالة يوسف بدري، نائباً للرئيس، والأعضاء هدى عيسى بوحميد، وخولة راشد المهيري، وهناء عبد الواحد الرستماني، وهدى سعيد نعيم الهاشمي، ولميس محمد حمدان الشامسي، ومنى درويش بوسمرة، ولبنى قاسم بستكي، وذلك لمدة ثلاث سنوات قابلة للتجديد.

وتُعتبر كافة القرارات التي صدرت عن مجلس الإدارة السابق للمؤسسة خلال الفترة الممتدة من 28 ديسمبر 2009 صحيحة، وحتى تاريخ العمل بالمرسوم رقم (6) لسنة 2015 من تاريخ صدوره، على أن يُنشر المرسوم في الجريدة الرسمية.

كيان مؤسسي متخصص

تأسست مؤسسة دبي للمرأة في العام 2006 بناء على توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، رغبة من سموه في إيجاد كيان مؤسسي متخصص يركز على جهود تمكين المرأة وتعظيم مشاركتها في مسيرة التنمية، ومن ثم تركز رؤية المؤسسة على تعزيز دور المرأة في النمو الاقتصادي والاجتماعي، ليس فقط داخل دولة الإمارات، ولكن على المستوى العربي العام.

وتباشر المؤسسة تحقيق أهدافها من خلال استراتيجية واضحة، تتضمن العديد من المبادرات والمشاريع المتنوعة، والتي تسهم في منح المرأة المقومات اللازمة لتمكينها من القيام بواجباتها نحو أسرتها ومحيطها الاجتماعي على الوجه الأكمل.

وتتنوع أنشطة المؤسسة لتغطي كافة المجالات المعنية بالمرأة، سواء على مستوى الفعاليات الثقافية والفنية، وكذلك مجالات التدريب في مجموعة متنوعة من المجالات المهنية والاحترافية، وبالتعاون مع كافة الدوائر والهيئات والمؤسسات الاتحادية والمحلية ضمن القطاعين العام والخاص، إضافة إلى المنظمات والمؤسسات الإقليمية والدولية التي تشترك مع المؤسسة في رؤيتها وأهدافها.

طباعة Email