00
إكسبو 2020 دبي اليوم

مسؤولو دوائر عجمان: الانتقال إلى مرحلة الابتكار والإبداع لنيل رضا الجمهور

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

أكد مسؤولو الدوائر الحكومية في إمارة عجمان أن إطلاق صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، الجيل الرابع من منظومة التميز الحكومي، الأولى من نوعها في العالم، والتي تركز على النتائج وتم تصميمها حكومياً لتطوير الأداء الحكومي، هي نقلة جديدة لأداء العمل بهدف تحقيق المزيد من التطوير والإبداع والانتقال إلى مرحلة الابتكار وتفعيل المبادرات التي تحفز العاملين للتنافس في العمل الحكومي لتطوير الخدمات وعدم الانتظار، بل السعي إلى تحقيق رضا الناس وإسعادهم.

وأشاروا إلى أن تطبيق منظومة الجيل الرابع من منظومة التميز الحكومي ستحدث نقلة نوعية جديدة في الأداء الحكومي في الدولة والتي تطمح دائماً إلى الوصول للمراكز الأولى في جميع الخدمات التي تقدمها الحكومة.

المركز الأول

وأكدت الشيخة عزة بنت عبدالله النعيمي رئيسة اللجنة الدائمة للتنمية الاجتماعية في المجلس التنفيذي لحكومة عجمان ومدير عام مؤسسة الشيخ حميد بن راشد النعيمي للأعمال الخيرية والإنسانية على أهمية مواكبة رؤية ونهج القيادة الرشيدة في تطوير الخدمات الحكومية في جميع الدوائر والمؤسسات الخدمية للوصول إلى الهدف الاستراتيجي في الدولة، ألا وهو إرضاء الناس وإسعادهم.

وأشارت إلى أن نهج القيادة الرشيدة في الدولة يسعى إلى تحقيق التميز في جميع الخدمات، وإطلاق المنظومة الجديدة يأتي في إطار تعزيز أفكار التميز المؤسسي والانتقال إلى مرحلة جديدة وهي الابتكار في تطوير الخدمات والوصول إلى الناس في مواقعهم وتوفير الخدمات إليهم بهدف تحقيق سعادة المجتمع والتي تعد غاية وهدف الحكومة الرشيدة.

وقال يحيى إبراهيم أحمد مدير عام دائرة البلدية والتخطيط: قيادتنا الرشيدة في سباق دائم من أجل تحقيق السعادة لشعب الإمارات، وتعمل جاهدة لتعزيز وتطوير الخدمات الحكومية وتحقيق هدف رضا الناس من خلال خدمات متميزة.

مشيراً إلى أن منظومة الجيل الرابع للتميز تأتي استكمالاً للخطوات التي قامت بها الحكومة في السنوات السابقة في رفد وتطوير الخدمات وتنمية الموارد البشرية في الدولة، والتي نجحت في ترسيخ فكر التميز المؤسسي بين العالمين في القطاعات الحكومية وإيجاد فرق عمل على علم ودراية بمتطلبات التميز.

وأشار إلى أن الدوائر الحكومية الخدمية يجب عليها المبادرة في الابتكار والتطوير لتحقيق التميز وفق رؤية القيادة الرشيدة التي تطمح دائماً لتحقيق المركز الأول عالمياً وفق المناهج العلمية والتنافسية الدولية في جميع المجالات، وهذا الأمر سينعكس إيجابياً على التنمية الاقتصادية والاجتماعية ويجعل الإمارات في مقدمة الدولة المتطورة في الخدمات الحكومية.

دعم التميز المؤسسي

ومن جانبه أشاد وليد الهاشمي مدير عام جهاز عجمان للرقابة المالية بجهود القيادة الرشيدة في الدولة التي تدعم نهج التميز المؤسسي وتتبع أحدث الأساليب العلمية لتحقيق التطوير المنشود في الخدمات الحكومية،

مشيراً إلى أن الجيل الجديد من منظومة التميز التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، هي خطوة جديدة لنقل الفكر الإداري في مجال التميز المؤسسي إلى روح الإبداع والابتكار في تطوير الخدمات الحكومية المقدمة للجمهور في جميع المجالات.

وأشار إلى أهمية عمل القائمين على القطاعات الخدمية في الحكومة وفق مرحلة جديدة تستند إلى ابتكار أفكار جديدة لوصول الخدمات إلى الجمهور والتعرف إلى مدى رضاء الناس عن هذه الخدمات وتحفيز فرق العمل للإبداع والتميز مع الاستمرار في تطوير آفاق الموارد البشرية وصقلها بالدورات التدريبية المتقدمة التي تنعكس في مخرجات العمل.

وأكد أهمية قياس النتائج بعد تطبيق أفضل الممارسات في الخدمات الحكومية، وذلك للتأكد من السير وفق خطة ورؤية القيادة الرشيدة الرامية إلى التطوير والتميز في الخدمات الحكومية التي تقدم لجميع أفراد المجتمع ولتحقيق الرضا التام للجميع. كما يتوجب على المسؤولين تحفيز العالمين على الابتكار وحثهم على التطوير لخلق بيئة عمل مبدعة من خلال البحث المتواصل عن الأفكار الجديدة.

طباعة Email