وزير الأشغال : رؤية القيادة تقودنا نحو الريادة عالمياً

إفتتح معالي الدكتور عبدالله بن محمد بلحيف النعيمي وزير الأشغال العامة رئيس مجلس إدارة الهيئة الوطنية للمواصلات، أمس في دبي، مؤتمر الاتحاد الدولي للنقل الطرقي «آي آر يو» . وأكد معاليه خلال افتتاح المؤتمر، الذي يستمر يومين بالتعاون مع نادي الإمارات للسيارات والسياحة بدبي، أن الرؤية المستقبلية للقيادة الحكيمة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، تؤكد دائما ضرورة تحقيق طموح دولة الإمارات في أن تكون واحدة من أفضل دول العالم في جميع المجالات.

تطوير

وأشار إلى أن إنشاء الهيئة الوطنية للمواصلات في عام 2006 يأتي في إطار هذه الرؤية ويستهدف وضع الإطار التنظيمي لتطوير النقل البري والبحري في دولة الإمارات، وأن الدولة أولت اهتماماً خاصاً لقطاعي النقل البري والبحري نظراً لدورهما في تطوير الأعمال والتجارة والاقتصاد الوطني. ولفت معاليه إلى الدور المحوري لدولة الإمارات في التجارة العالمية وعالم اليوم لموقعها الفريد نظرا لأنها تمثل حلقة الوصل في طرق النقل الدولي وتحديدا في منطقة دول مجلس التعاون الخليجي إضافة إلى أن موانئ الإمارات تمثل واحدة من المراكز الرئيسية في التصدير وإعادة التصدير إلى وجهات مختلفة في المنطقة والعالم. وقال: إن هذه الدورة من المؤتمر فرصة ممتازة لنشر المعرفة والخبرات القيمة من جميع أنحاء العالم، مؤكدا الحاجة المستمرة إلى تحسين كفاءة العاملين في قطاع النقل البري وإطلاعهم على كل جديد في التكنولوجيا الحديثة واستكشاف دور الاتحاد الدولي للنقل والبنك الدولي واللجنة الاقتصادية لغرب آسيا التابعة للأمم المتحدة «الإسكوا» في مجال تسهيل النقل والتجارة ورفع كفاءة منظومة النقل البري. وتناول المؤتمر نظام العبور الجمركي «التير» وسلط الضوء على الإنجازات التي حققها النظام في تطوير وتنمية التجارة حول العالم إضافة إلى استراتيجيات تسيير التجارة المعمول بها عالميا ومناقشة وتحليل عمليات النقل بهدف تعزيز كفاءتها ورفع مستوى السلامة على الطرق وبالطبع لتنمية وتعزيز التجارة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات