زيادة نسبة مستخدمي النقل الجماعي في الامارة إلى 20 % بحلول 2020

طرق دبي تبحث التعاون والتنسيق مع الجزائر

استقبل مطر الطاير رئيس مجلس الإدارة والمدير التنفيذي لهيئة الطرق والمواصلات عمار غول وزير النقل في جمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية، بحضور حميد شبيرة السفير الجزائر في الدولة وسلطان بن سليم رئيس مجلس إدارة موانئ دبي العالمية. وتم خلال اللقاء بحث تعزيز التعاون وتبادل الخبرات في مجال تصميم وتنفيذ وتشغيل وسائل النقل الجماعي.

وفي إطار آخر تعتزم مؤسسة المواصلات العامة بهيئة الطرق والمواصلات مطلع الشهر المقبل إضافة مميزات جديدة لواجهة الموقع الرئيسي الخاص بنظام مُخطِّط الرحلات «وجهتي» لدعم وتعزيز استخدام البرنامج بين رواد وسائل النقل الجماعي من مختلف شرائح المجتمع.

وخلال استقبال مطر الطاير وزير النقل الجزائري قدم الطاير لمحة موجزة عن تجربة الهيئة في التحول إلى النقل الجماعي، وجعلها الخيار المفضل لتنقل الناس في الإمارة، بغية زيادة نسبة مستخدمي النقل الجماعي من 6% عام 2006 إلى 20% في عام 2020، حيث بلغت النسبة في العام الماضي 13%، مشيراً إلى أن الهيئة نفذت في سبيل تحقيق غايتها العديد من المشاريع أهمها مشروع مترو دبي، الذي يعد أطول مشروع مترو في العالم، وتوفير أسطول حديث من حافلات المواصلات العامة بأفضل المواصفات العالمية، وتطوير منظومة وسائل النقل البحري، ومركبات الأجرة، وتنقل هذه المنظومة قرابة مليون و200 ألف راكب يومياً.

ترام دبي

كما تطرق اللقاء إلى مشروع ترام دبي الذي تنفذه الهيئة حالياً، الذي يعد ثالث مشروع ترام في العالم يعمل بنظام تغذية الكهرباء الأرضي على طول الخط، دون احتياجه لأسلاك هوائية، ويعد الأول في العالم الذي يستخدم تقنية البوابات الآلية لمنصة محطة الركاب المتزامنة مع نظام فتح وغلق أبواب القطار، مشيراً إلى أن المشروع يخدم منطقة حيوية تتميز بكثافة سكانية عالية، ويقصدها العديد من الزوار للاستمتاع بالمرافق والخدمات وتحديداً في المارينا وجميرا بيتش رزيدنس.

وتناول اللقاء الحديث عن المعايير التي اعتمدتها الهيئة في تحديد مسار خطوط وسائل النقل الجماعي (القطارات، المواصلات) وتحديد نوعية وسيلة النقل المناسبة لكل منطقة، حيث أشار مطر الطاير إلى أن تحديد مسار القطارات يعتمد على المخطط العام للمدينة، ومراكز النشاط الاقتصادي والعمراني، في حين يتم تحديد نوعية وسيلة النقل المناسبة وفقاً لحجم المنطقة وعدد السكان.

ملامح

ومن جهة أخرى أوضح عيسى الهاشمي، مدير إدارة تطوير الأعمال بمؤسسة المواصلات العامة أن أبرز ملامح ومميزات الواجهة الجديدة للموقع الرئيسي لنظام «وجهتي،» التي لم تكن موجودة في الواجهة القديمة للبرنامج هي ظهور تفاصيل الرحلة من بدايتها لنهايتها فور إدخال البيانات المطلوبة للتخطيط للرحلة بالإضافة إلى تخزين آخر خمس رحلات تمّ التخطيط لها مسبقاً وإذا قام المستخدم بالتخطيط للرحلة السادسة فسيقوم البرنامج بمحو أقدم رحلة.

وقال: «من بين أهم مميزات الواجهة الجديدة هي إظهار النظام لخارطة المنطقة (Area Map)، التي تُظهِرُ بدورها الخطوط المارّة بالمنطقة ومساراتها بالإضافة إلى إظهار خارطة مسار الرحلة (Route Map) من خلال قيام المستخدم بإدخال رقم الخط ليظهر المسار من بدايته لنهايته فضلاً عن تسلسل مرور الخط بالمواقف.

وأضاف الهاشمي: من المميزات الأخرى للواجهة الجديدة هي إظهار جدول مواعيد الخطوط والمواقف بالإضافة إلى التمكن من معرفة قيمة تعرفة الرحلة بدقة من دون الدخول لموقع بطاقة نول كما كان الوضع في الواجهة القديمة لموقع «وجهتي».

منهجية

 

أشاد عمار غول وزير النقل الجزائري بالمنهجية التي اتبعتها هيئة الطرق والمواصلات في حل مشكلة الاختناقات المرورية، وتحقيق التحول إلى النقل الجماعي لحركة السكان في الإمارة، كما أشاد بمشروع مترو دبي الذي يتميز بروعة التصميم وبالمستوى العالي من التشطيب والخدمة الممتازة للركاب.

وأعرب عن تطلعه لتعزيز علاقات التعاون والشراكة بين الجانبين، وتبادل الخبرات، والاستفادة من تجارب وخبرات الطرفين في المواصلات العامة، وأنظمة القطارات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات