«شروق» تفوز بجائزة المنظمة العربية للمسؤولية الاجتماعية

فازت هيئة الشارقة للاستثمار والتطوير "شروق" بجائزة المنظمة العربية للمسؤولية الاجتماعية للمبادرات البيئية في دورتها الثالثة، تقديراً لمشاريعها التطويرية في مجال حماية البيئة، وأبرزها مشروع كلباء للسياحة البيئية الذي أطلقته بالتعاون مع هيئة البيئة والمحميات الطبيعية في الشارقة.

وتسلّم مروان بن جاسم السركال المدير التنفيذي لـ "شروق" الدرع الذهبية وشهادة التميز من بيار مكرزل رئيس أكاديمية تتويج لجوائز التميّز في المنطقة العربية 2014 خلال الحفل السنوي، الذي أقامته المنظمة العربية للمسؤولية الاجتماعية أمس الأول في بدبي، وتم خلاله تكريم الهيئات والمؤسسات الناشطة في مجال المسؤولية الاجتماعية على مستوى الوطن العربي، بحضور العديد من الشخصيات وأصحاب الشركات من مختلف الدول العربية.

وتمنح هذه الجائزة من قبل المنظمة العربية للمسؤولية الاجتماعية للمبادرين والداعمين في مجال البيئة من القطاعين العام والخاص في كل دولة من الدول الأعضاء في جامعة الدول العربية، والذين أطلقوا مبادرات وإنجازات ترتقي بالبيئة المحيطة بهم وتعمل على حمايتها، بما في ذلك تعزيز مفهوم الأبنية الذكية، وترشيد استعمال الطاقة وتطوير الحدائق العامة واستحداث المساحات الخضراء في المدن وتنظيف الشواطئ والأماكن العامة وحلول انبعاث الغاز وتلوث الهواء.

ونال مشروع كلباء للسياحة البيئية الذي دشنه صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة في مايو 2012، استحسان لجنة تحكيم الجائزة، نظراً لدوره في صون الحياة الطبيعية وتعزيز حماية البيئة.

وقال السركال إن "شروق" تضع البيئة في مقدم أهدافها الاستراتيجية في مختلف المشاريع التي تعكف على تطويرها أو إداراتها للمحافظة على المكونات البيئية لإمارة الشارقة ودولة الإمارات العربية المتحدة، وصون الإنجازات الكثيرة التي تحققت على هذا الصعيد، تحت قيادة صاحب السمو حاكم الشارقة، مشيراً إلى أن الهيئة تسعى إلى الحفاظ على الموروث البيئي الغني للدولة، وتطويره إلى مشاريع تخدم الوطن وتوفر في نفس الوقت وجهة سياحية جديدة، انطلاقاً من المسؤولية الاجتماعية للهيئة والتزامها بالترويج للمقومات السياحية الفريدة في الشارقة.

وأشار إلى أن مشروع كلباء سيكون له وقع خاص على عشاق السياحة البيئية في العالم كافة، حيث يتضمن العديد من المرافق والنشاطات التي ستجعل منه وجهة طبيعية لا مثيل لها في المنطقة، وسيسهم في تشجيع الزوار على حماية البيئة... مؤكداً أن شروق تتطلع من خلال المشروع إلى حماية الحياة الطبيعية في المنطقة، وتحقيق التنمية المستدامة.

وقال السركال "ستدفعنا هذه الجائزة إلى مزيد من الاهتمام بالقضايا البيئية في مختلف مشاريع شروق، حيث نتطلع على سبيل المثال إلى الاستفادة من الطاقة الشمسية في إنارة بعض المرافق الموجودة في واجهاتنا السياحية والترفيهية، وتدوير النفايات، واستخدام مواد صديقة للبيئة".

طباعة Email
تعليقات

تعليقات