مبدعون من وزارة الداخلية يختتمون زيارة لأستراليا

اختتم وفد من مركز تنمية القادة ورعاية المبدعين، بالأمانة العامة لمكتب سمو نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، زيارته إلى مدينة ملبورن الأسترالية، والتي استغرقت 13 يوماً ضمن تنفيذ البرنامج الأول لرعاية المبدعين في وزارة الداخلية، الذي تم إطلاقه في شهر يونيو من عام 2013.ويستهدف البرنامج 20 منتسباً من وزارة الداخلية، تم اختيارهم وفق معايير محددة بعد اجتيازهم اختبارات قياس الذكاء والقدرات المهارية والإبداعية؛ والسمات الشخصية لديهم.

وأوضح المقدم سيف الدرعي، مدير مركز تنمية القادة ورعاية المبدعين، أن وزارة الداخلية تولي أهمية كبيرة لعنصر الإبداع في التطوير المؤسسي، حيث وضعته كأحد أهدافها الاستراتيجية (2011-2013).

جائزة

وأشار إلى أن الوزارة أطلقت جائزة الإبداع والابتكار في عام 2011، وهي احد فروع جائزة وزير الداخلية للتميز، ويحصل الفائزون فيها على امتيازات وظيفية تعمل على ترسيخ مبدأ التحفيز والتكريم لمكافأة إبداعات الموظفين الاستثنائية، تجسيداً لاستراتيجية وزارة الداخلية الرامية إلى تشجيع الإبداع والمقترحات لضمان التحسين المستمر لجودة وكفاءة الخدمات.

زيارة

وقال الرائد فهد الحوسني، رئيس قسم رعاية المبدعين بمركز تنمية القادة ورعاية المبدعين، إن زيارة ملبورن تعدّ احد أبرز الجوانب المهمة في تنفيذ البرنامج التدريبي لرعاية المبدعين، لتعريفهم أفضل الممارسات الإبداعية المطبقة في المجال الشرطي في أستراليا، التي تم اختيارها بعد عقد مقارنات معيارية مع المدن الطموحة التي اتخذت مبادرات إبداعية متميزة في تحسين الأداء الشرطي.

وأضاف ان البرنامج التدريبي تضمن تنظيم زيارات ميدانية لمختلف الجهات الشرطية، شملت مديرية شرطة ولاية فكتوريا، وهيئة المرور، والهيئة المسؤولة عن الحوادث والأزمات في ولاية فكتوريا، ومتحف الشرطة للتعرف على أفضل الأساليب المتبعة في مكافحة الجريمة، ومتحف الهجرة والجوازات للاطلاع على طرق احتواء المهاجرين والتعامل معهم، لإكسابهم معلومات مختلفة بما يساعد في تنشيط الفكر الإبداعي.

 وأوضح أن البرنامج شمل كذلك القيام بزيارات ميدانية، لهيئة حوادث الطرق ومجموعة من المواقع التي تبنت المبادرات الإبداعية لتحقيق النجاحات البارزة في أنشطتها، بالإضافة لعقد ورش عمل تدريبية مكثفة لشرح آليات توليد الأفكار الإبداعية، وكيفية تحويلها لمشاريع تطويرية تسهم في تحقيق الأهداف الاستراتيجية لوزارة الداخلية، بما يضمن تحقيق كفاءة وجودة في الخدمات الحكومية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات