تجربة إخلاء وهمية لمبنى شرطة دبي

نفذت القيادة العامة لشرطة دبي، تجربة إخلاء وهمية لموظفيها العاملين في المبنى الرئيسي، تطبيقاً لمواصفة الآيزو لنظام إدارة البيئة، ونظام إدارة الصحة والسلامة المهنية.

وقال الملازم اول عبد الله مراد ابراهيم، مدير إدارة مبنى القيادة بالوكالة، :إن التجربة تستهدف التأكد من حسن تعامل الموظفين مع أي طارئ، وفق أنظمة الصحة والسلامة المهنية والأمن، وقد شهدت تجاوباً كبيراً من كل الموظفين، مشيرا إلى إن التجربة حققت نجاحاً كبيراً بالنظر إلى الوقت الذي استغرقته عملية إخلاء الموظفين والعاملين لمبنى القيادة الذي استغرق حوالي 20 دقيقة، وتوزعهم بانتظام على مراكز التجمع المخصصة لهم.

تعاون

وأشاد بتعاون الأجهزة المعنية في نجاح تجربة الإخلاء، حيث تجاوبت طواقم شرطة دبي، والدفاع المدني، ومؤسسة خدمات الإسعاف، وإدارة الإنقاذ بشرطة دبي، مع التجربة، ووصلت إلى موقع الحدث في أقل من10 دقائق ، و تم إطفاء الأنوار في المبنى وتشغيل جرس الإنذار طوال فترة التجربة لمحاكاة واقع كارثة الحريق في حال حدوثها، لافتاً إلى أن التجربة الوهمية عبارة عن حريق نشب في الطابق الأرضي للقيادة، حيث أسرعت سيارات الدفاع المدني والإسعاف والإنقاذ إلى مكان الحدث وتم إخلاء المبنى في زمن وجيز.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات