«الأسبوع العلمي» لكهرباء دبي يشهد مشاركة كبيرة

شهدت فعاليات الدورة الرابعة من "الأسبوع العلمي"، الذي تنظمه هيئة ومياه دبي، مشاركة واسعة من موظفي مختلف قطاعات الهيئة، وبنجاح فاق الدورات الثلاثة الماضية، محققاً زيادة في عدد الحضور بنسبة تفوق الأعوام الماضية، وزيادة في المحاضرات الفنية بنسبة بلغت 45%.

وتقوم إدارة تخطيط شبكات التوزيع التابعة لقطاع تخطيط الكهرباء والمياه في الهيئة بتنظيم الأسبوع العلمي بشكل سنوي، بهدف توفير منصة تفاعلية لجميع موظفي الهيئة، وتعزيز الخبرات والمعارف والاطلاع على أحدث المستجدات في مختلف المحالات الفنية ذات العلاقة بعمل الهيئة.

وأشاد سعيد محمد الطاير، عضو مجلس الإدارة المنتدب والرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي بتغطية الأسبوع العلمي هذا العام لمواضيع هامة، تشمل توجيهات حكومة دبي نحو استدامة الموارد، التي انعكست على المحاضرات الخاصة بالمشاريع الجديدة للهيئة مثل "مشروع مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية"، و"مشروع الشبكة الذكية من أجل مدينة ذكية".

ومن جانبه أكد المهندس يوسف جبريل، النائب التنفيذي للرئيس لقطاع تخطيط الكهرباء والمياه، أهمية هذا الأسبوع العلمي في تبادل المعرفة لما يحتويه من موضوعات فنية هامة، كما قام بشكر جميع القطاعات، التي أسهمت في هذا الحدث الهام عن طريق تقديم محاضرات، ما يثري هذه التجربة لتحقق الأهداف المرجوة منها.

بدوره أشار الدكتور يوسف الأكرف، النائب التنفيذي للرئيس لقطاع دعم الأعمال والموارد البشرية إلى أن إدارة الهيئة حريصة كل الحرص على تزويد كوادرها البشرية بالخبرات والمعارف والمستجدات، من خلال الندوات والمحاضرات وورش والمؤتمرات والبرامج التدريبية، بهدف الارتقاء بمستوى الأداء العام ورفع القدرة التنافسية للهيئة على المستويين المحلي والعالمي.

 وقالت المهندسة مريم النعيمي، مدير أول تحليل الشبكات والمنسق العام للأسبوع العلمي: "تناول برنامج الأسبوع العلمي لهذه السنة مواضيع فنية مختلفة وهامة عن شبكة التوزيع الكهربائية بالهيئة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات