تعرف إلى بعض مظاهر الطبيعة والتراث والتقاليد

برونيسلاف كوموروفسكي: البيئة الصحراوية الإماراتية نظيفة جداً

أشاد برونيسلاف كوموروفسكي رئيس جمهورية بولندا بزيارته للدولة ونتائجها الناجحة، مشيراً إلى أنه تعرف خلال برنامج الزيارة إلى بعض مظاهر الطبيعة الإماراتية، وتراث وتقاليد بيئتها الصحراوية، التي وصفها بأنها " نظيفة جدا".

جاء ذلك خلال حديثه مع معالي الشيخ حمدان بن مبارك آل نهيان وزير التعليم العالي والبحث العلمي، الذي استقبله مساء أمس، وأولم له والوفد المرافق، مأدبة عشاء، حضرها معالي صقر بن غباش وزير العمل، ومعالي الدكتور عبد،الله بلحيف النعيمي وزير الأشغال العامة، وعاصم ميرزا آل رحمة سفير الدولة لدى جمهورية بولندا، وآدم كشيموفسكي سفير بولندا لدى الدولة، وبعض أنجال الشيوخ، وعدد من كبار المسؤولين والشخصيات الاقتصادية والاجتماعية.

وأضاف الرئيس البولندي أنه اطلع عن قرب على رياضة القنص أوالصيد بالصقور في دولة الإمارات، التي تعطي اهتماماً خاصاً لهذه الرياضة القديمة، مشيراً إلى أن بلاده تنظم دورات تدريبية لمربي الصقور، وتقوم بحماية بيض الصقور، حفاظاً عليها من الانقراض.

وكان معالي الشيخ حمدان بن مبارك آل نهيان ذكر في هذا الخصوص أن بعض الدول الأوروبية كألمانيا وأسكتلندا، اهتمت بعلم الصقارة أو البيزرة منذ بضعة قرون وأن الأجيال الإماراتية والعربية عموماً تمارسه كرياضة منذ القدم، مشيراً إلى الدور الكبير، الذي قام به المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان "رحمه الله وطيب ثراه"، في إحياء هذا التراث، منذ ما قبل قيام الاتحاد.

وكشف الرئيس البولندي أثناء الحديث عن اهتمامه بالأدب والثقافة العربية وخاصة الشعر العربي وترجمته لبعض القصائد العربية، مشيراً إلى أنه استلهم حب الاطلاع على الثقافة العربية من والده، الذي كان لديه إحساس خاص بالمنطقة العربية، وثقافتها التي أحبها وكتب عنها.

وتطرق الحديث إلى الأجواء والمناظر الطبيعية، التي شاهدها وأعجب بها الرئيس البولندي أثناء الزيارة، ووجه بهذه المناسبة دعوة إلى معالي الشيخ حمدان بن مبارك آل نهيان لزيارة بلاده ذات الأجواء المختلفة، مؤكداً أن ما يجمع بين الإمارات وبولندا هو اهتمام كل منهما بالآخر. ونقل معالي الشيخ حمدان بن مبارك آل نهيان إلى الرئيس البولندي تحيات معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع، الذي لم يتمكن من مقابلته، نظراً لتمثيله لصاحب السمو رئيس الدولة، في تأبين الزعيم الأفريقي نيلسون مانديلا.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات