سيف الشعفار: الإمارات حريصة على تكوين شراكات علمية وتقنية

أكد الفريق سيف عبد الله الشعفار، وكيل وزارة الداخلية، حرص الإمارات على تكوين شراكات فاعلة في المجالات العلمية والطبية والتقنية والإنسانية، والتعاون لخدمة الإنسانية، ودعم مجهودات مواكبة التطورات العلمية في مجالات الطوارئ.

وقال في افتتاح فعاليات وأعمال مؤتمر طب الطوارئ أمس "الاثنين"؛ والذي تنظمه القيادة العامة لشرطة أبوظبي؛ إن استضافة الإمارات للمؤتمر يعبّر عن ثقة العالم بالمستوى الذي وصلت إليه الدولة في تنظيم المؤتمرات العلمية العالمية.

حضر الافتتاح اللواء الدكتور عبيد الكتبي، نائب القائد العام لشرطة أبوظبي، واللواء خليل داوود بدران، مدير عام المالية والخدمات، واللواء محمد بن العُوضي المنهالي مدير عام الموارد البشرية، واللواء الدكتور أحمد ناصر الريسي مدير عام العمليات المركزية، والمقدم محمد إبراهيم العامري مدير إدارة الطوارئ والسلامة العامة، وعدد من الضباط والعاملين في مجال الإسعاف والطوارئ.

ويناقش المؤتمر، من خلال ورش عمل متخصصة، موضوعات في طوارئ إنعاش الحياة، وطوارئ الجهاز التنفسي، وطوارئ الكوارث والسلامة العامة، وإعلام الكوارث، والطب النفسي وطوارئ الصدمات النفسية، وطوارئ المسافرين أثناء الطيران.

واعتبر اللواء الدكتور عبيد الكتبي، نائب القائد العام لشرطة أبوظبي، المؤتمر غاية في الأهمية لتعزيز وتطوير طب الطوارئ، تجسيداً لاستراتيجية شرطة أبوظبي في هذا الشأن، مضيفاً في تصريحات صحفية إن المؤتمر يسهم في تحسين وتطوير أداء كوادرنا في التعامل مع الحالات الطارئة. من جانبه قال اللواء الدكتور أحمد ناصر الريسي، مدير عام العمليات المركزية في القيادة العامة لشرطة أبوظبي، إن المؤتمر يأتي ضمن الرؤية الاستراتيجية لوزارة الداخلية والقيادة العامة لشرطة أبوظبي، واستجابة لضرورة وطنية وإقليمية ضمن نطاق مساعي تطوير وتوطين البنى التحتية.

وعبر الدكتور رون والز من جامعة هارفارد عن شكره لدولة الإمارات على استضافتها المؤتمر؛ من أجل بحث وتبادل الخبرات الدولية في مجال طب الطوارئ.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات