البيئة تبحث تنفيذ متطلبات الاستراتيجية الوطنية للأمن البيولوجي

شارك معالي الدكتور راشد أحمد بن فهد وزير البيئة والمياه في ورشة عمل تنفيذ متطلبات الاستراتيجية الوطنية للأمن البيولوجي الذي عقد بفندق البستان روتانا دبي بحضور المهندس سيف الشرع وكيل الوزارة المساعد لقطاع الشؤون الزراعية والحيوانية، والعقيد الركن راشد الظاهري قائد الدفاع الكيميائي بالقيادة العامة للقوات المسلحة، واللواء راشد المطروشي قائد عام الدفاع المدني بوزارة الداخلية، وممثلين من مختلف الجهات الاتحادية والمحلية المعنية في الدولة من شركاء الوزارة.

وعقدت الورشة لتنفيذ متطلبات الاستراتيجية الوطنية للأمن البيولوجي في الدولة، والتي تهدف إلى حماية الدولة من تأثيرات العوامل البيولوجية التي قد تشكل خطر على أمن وسلامة قاطنيها وثرواتها الحيوانية والنباتية.

ورحب معالي الدكتور راشد أحمد بن فهد في بداية الورشة بالحضور مهنئاً بمناسبة اليوم الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة، وفوز الإمارات المستحق لاستضافة معرض إكسبو 2020.

وأشار معاليه الى أهمية الجيو- استراتيجية التي تتمتع بها دولة الإمارات العربية المتحدة وأهلتها لتكون مركزاً إقليمياً ودولياً نشطاً في مختلف المجالات، وتجعل من قضية الأمن البيولوجي أحد القضايا الرئيسية في منظومة الأمن الوطني الذي يحظى بأهمية بالغة في رؤية قيادتنا الرشيدة وعلى رأسها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وأخوه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وإخوانهما أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات الكرام.

وأكد ابن فهد أن دولة الإمارات ماضية بخطى ثابتة وحثيثة لتعزيز مكانتها الإقليمية والدولية بما يتوافق مع رؤية الإمارات 2021 الطموحة، مشيراً إلى أن تحقيق أهداف هذه الاستراتيجية يعد أمراً في منتهى الأهمية، لاسيما وأن جميع التوقعات تشير إلى زيادة واضحة في حركة التجارة وانتقال المسافرين عبر الحدود في السنوات القليلة القادمة، الأمر الذي يشكل تحدياً هاماً لقدراتنا على التصدي لكل أشكال المخاطر، الطبيعية والبشرية المنشأ، المصاحبة لهذه الحركة النشطة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات