بتكلفته 719 مليون و370 ألف درهم

"الطرق" تفتتح مشروع جسور المركز التجاري الثلاثاء المقبل

صورة

تفتتح هيئة الطرق والمواصلات يوم الثلاثاء المقبل مشروع جسور المركز التجاري الذي يقع في منطقة زعبيل، حيث انتهت الهيئة من كافة الأعمال الإنشائية للمشروع الذي بلغت تكلفته 719 مليون و370 ألف درهم، كما انتهت الهيئة من إنجاز جسر المشاة بالقرب من مركز دبي التجاري العالمي، ويبلغ طوله 92 مترا، ويتميز بوجود مصعدين كهربائيين في كل اتجاه لاستيعاب الأعداد الكبيرة من زوار المركز، ويتزامن افتتاح المشروع مع احتفالات دولة الإمارات العربية المتحدة باليوم الوطني الثاني والاربعين.
 
وقال مطر الطاير رئيس مجلس الإدارة والمدير التنفيذي للهيئة: يوفر المشروع حركة مرورية مباشرة من شارع الخيل الأول بالقرب من مركز دبي التجاري العالمي بالاتجاه الى شارع الشيخ راشد ومنه الى جسري القرهود وآل مكتوم والى شارع عود ميثاء، والعكس من شارع الشيخ راشد الى شارع الخيل الأول ومنه الى الطرق الموازية التي تمر عبر منطقة برج خليفة.


وأوضح الطاير إن مشروع جسور المركز التجاري يعتبر من أهم وأكبر مراحل مشروع الطرق الموازية، الذي يعد من أضخم مشاريع الطرق التي تنفذها هيئة الطرق والمواصلات حاليا، ويهدف إلى ربط الطريق الموازي الغربي مع شارع الشيخ راشد بن سعيد بشارع الخيل أمام مركز دبي التجاري العالمي، كما يخدم الحركة المرورية في الاتجاه المعاكس من الخيل الأول إلى جسري آل مكتوم والقرهود، وطريق دبي ـ العين، ويتضمن المشروع تحسين تقاطع الإشارات المرورية عند المركز التجاري وأعمال البنية التحتية وأعمال الإنارة. 

وأضاف: تضمن المشروع إنشاء 22 جسرا تتشكل من وحدات خرسانية مسبقة الصنع بطول 4250 متراً، بسعة مسارين في كل اتجاه، إضافة إلى جسر خرساني بطول 120 متراً، تمت إضافته لخدمة الحركة باتجاه جسر آل المكتوم.

وأوضح الطاير أن الهيئة أنجزت في الفترة الماضية مراحل مهمة من مشروع الطرق الموازية، كان أخرها افتتاح أجزاء حيوية من مشروع تحسينات الطرق الموازية في منطقة جافزا جنوب، التي تمتد حدود المشروع من الجانب الشمالي  من  الشارع  المؤدي إلى دوار الحوض وحتى التقاطع  العاشر على  شارع  الشيخ  زايد، وتضمن المشروع من تطوير الطريق الموازي الشرقي والغربي في كل اتجاه في منطقتي جبل علي الصناعية ومنطقة جافزا جنوب من خلال إنشاء ستة جسور وأربعة جسور للمشاة، وذلك لتخفيف الضغط على شارع الشيخ زايد وتقليل الازدحام في المنطقة الصناعية مع ربط المناطق الاستثمارية والاقتصادية لمشاريع دبي العالمية مع بعضها بعضا ومع الطرق المحيطة.

وربط ميناء جبل علي بمطار آل مكتوم الدولي، وتوفير طريق مؤدي لشارع المعارض التابع لجافزا، كما افتتحت الهيئة في شهر مايو الماضي طريق الخدمة المؤدي لشارع المعارض، وكذلك المسار الذي يربط  مطار آل مكتوم بمنطقة جبل علي الحرة  جنوب وذلك في ديسمبر من العام الماضي، كما تم افتتاح 12 إشارة ضوئية في مشروع الطرق الموازية في منطقة الخليج التجاري، والتي تربط بين كل من شارع الشيخ زايد وشارع الخيل ومنطقة الخليج التجاري، وتؤمن انسيابية الحركة في منطقتي إعمار والخليج التجاري عبر كل من الطريق الموازي الشرقي والغربي.

تجدر الإشارة إلى أن الهيئة افتتحت في سبتمبر 2011 المرحلة الثالثة من مشروع الطرق الموازية التي تخدم مناطق عمرانية كبيرة مثل مضمار جبل علي، وتلال الإمارات، والينابيع، والسهول، وجزر جميرا، وجميرا بارك، ويبلغ طول الشارع قرابة 20 كيلو متراً، ويشكل 14% من إجمالي مشروع الطرق الموازية، ويتألف من ثلاثة إلى أربع مسارات في كل اتجاه، وتضمن تشييد ستة جسور، وثلاثة ممرات سفلية تعبر الطريق الشرقي والطريق الغربي، كما افتتحت المرحلة الأولي من المشروع الذي شمل إنشاء طرق في مناطق البرشاء والقوز الصناعية والسكنية.

تمتد الطرق من شارع حصة جنوبا حتى شارع ميدان شمالا، بطول 15 كيلومترا للطريق الموازي الشرقي و18 كيلومترا للطريق الموازي الغربي، بواقع ثلاثة مسارات في كل اتجاه، ويتقاطعان بعدة طرق شريانية وسريعة مثل شارع أم سقيم وشارع لطيفة بنت حمدان وشوارع شريانية ومحلية، منها 25 تقاطع مزود بإشارات ضوئية، كما قطعت الأعمال الإنشائية في المرحلة الثالثة الواقعة في منطقة أبراج بحيرات الجميرا، شوطاً كبيراً وبلغت نسبة الإنجاز أكثر من 80%، ويتوقع إنجاز كافة الأعمال الإنشائية في المشروع الذي تقدر تكلفته بنحو 450 مليون درهم في نهاية العام الجاري.
 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات