«الأشغال»: المبادرة جاءت في يوم يعتز به الجميع

أكدت وزارة الأشغال العامة أن قرار صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، باعتماد 20 مليار درهم كمبلغ إضافي لبناء عشرة آلاف مسكن للمواطنين ورفع قيمة الدعم السكني للمواطن الذي يحصل عليه من برنامج الشيخ زايد للإسكان من 500 ألف درهم إلى 800 ألف درهم، بمثابة إطلاق مشروع إسكاني متكامل جديد على امتداد امارات الدولة ومناطقها، مؤكدة أن المبادرة تعد من الأخبار السارة للمواطنين، حيث جاءت في يوم من الأيام التي تفخر به الدولة ويفخر ويعتز به كل مواطن ومقيم على هذه الأرض، وهو اليوم الوطني الثاني والأربعون.

وقال معالي الدكتور عبد الله بلحيف النعيمي وزير الأشغال العامة رئيس مجلس إدارة برنامج الشيخ زايد للإسكان إن الوزارة تؤكد جاهزيتها للقيام بإنشاء هذه المساكن التي يتم تنفيذها بما يتناسب مع جميع الأسر المواطنة، مؤكداً أنه بقدر ما هو تكليف للوزارة فهو تشريف لها بأن تساهم لتنفيذ مبادرات صاحب السمو رئيس الدولة.

وأضاف أن الوزارة سخرت كل إمكانيات مهندسيها والفنيين فيها لتحقيق أهداف المبادرة والوصول بها للمواطن المستحق، مشيرا إلى أن مبلغ الـ 20 ملياراً تمثل مجموعة من الخدمات تتمثل في إنشاء المساكن والطرق والبنية التحتية، التي تنفذها الوزارة بالتناغم والتنسيق مع لجنة تنفيذ مبادرات صاحب السمو رئيس الدولة، من خلال التخطيط لجميع المشروعات.

وقال معاليه إن رفع قيمة الدعم السكني للمواطن الذي يحصل عليه من برنامج الشيخ زايد للإسكان من 500 ألف درهم الى 800 ألف درهم، أمر فاجأنا في برنامج الشيخ زايد للإسكان، بما يعطي الانطباع بأن القائد الوالد أكثر حرصاً على المواطن ويجب أن نتعلم من قيادتنا الرشيدة، وأوضح معاليه أنه دعا إلى اجتماع لمجلس الإدارة غداً لوضع الآلية المناسبة لتلبية توجيهات صاحب السمو رئيس الدولة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات