الأجيال تتلاقى في عزبة إبراهيم الجروان برأس الخيمة

اكثر من عشرين عائلة تضم اكثر من 100 شخص من مختلف الأجيال " آل الجروان، آل البكر، آل البغام، آل نصيب، آل سباع، آل المطوع .." ، تحتضنهم عزبة إبراهيم الجروان برأس الخيمة ويشكلون بطريقتهم الخاصة احتفالا منظما ومكتملا ومعبرا للذكرى الـ42 لاتحاد دولة الإمارات العربية المتحدة.

وتعبر الجدة شيخة ام يوسف زوجة ابراهيم الجروان التي تحرص على الحضور النوعي لهذا الحدث والتزين له بالزي التراثي المزخرف بألوان علم الاتحاد، عن سعادتها الكبيرة بمشاركة أبنائها واحفادها وأبناء احفادها بهذه المناسبة العزيزة على القلب عاما بعد عام، رافعين العلم مستحضرين الماضي وجماله شاكرين الخالق عز وجل على كل النعم التي انعمها على دولة الإمارات ومواطنيها الذين ينعمون بالخير تحت مظلة حكام الإمارات السبع وقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله.

طقس سنوي

وتبين أسماء إبراهيم الجروان إحدى المنظمات والمشاركات في الاحتفالية العائلية ان هذا الاحتفال اصبح طقسا سنويا تقوم به العائلة والعائلات القريبة منا، للاحتفال بالعيد الوطني للدولة في ذات المكان .

طباعة Email
تعليقات

تعليقات