أمين مجلس التعاون يهنئ الإمارات بيومها الوطني

عبداللطيف الزياني

رفع الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية الدكتور عبد اللطيف بن راشد الزياني، أصدق التهاني والتبريكات إلى مقام صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وإخوانه أصحاب السمو حكام الإمارات، وشعب الإمارات، بمناسبة اليوم الوطني الـ 42.

وقال الدكتور عبد اللطيف الزياني: إن احتفال الإمارات بيومها الوطني مناسبة غالية على نفوس جميع مواطني دول المجلس، لما يحملونه للإمارات وشعبها من محبة صادقة وود عميق وتقدير كبير، تجسيداً لما يربط شعوب دول المجلس من وشائج القربى وروابط التاريخ المشترك والمصير الواحد.

وأضاف أن اليوم الوطني للإمارات ذكرى عظيمة تعيد للأذهان ما سطره قادة الإمارات من إنجازات بارزة ومشهودة في مسيرة التنمية الشاملة التي شهدتها الإمارات على مدى اثنين وأربعين عاماً، كانت حافلة بعطاء وافر وحصاد مبارك، حتى أصبحت مسيرة الإمارات التنموية نموذجاً متميزاً على المستويين الإقليمي والدولي ومثالاً حياً على العزيمة والمثابرة والإصرار على الرقي والتطور والرغبة الأكيدة في مواكبة العصر والسير على طريق التقدم والنماء.

وأكد الدكتور عبد اللطيف الزياني أن الإمارات أضحت اليوم تحتل مكانة مرموقة في المجتمع الدولي، بفضل ما حققته من إنجازات تنموية متميزة في ظل قيادتها الحكيمة الواعية لمتطلبات الحاضر والمستقبل، والحريصة على مد جسور التواصل والتعاون مع مختلف الدول والشعوب، والإسهام في مختلف القضايا والشؤون الإقليمية والدولية.

وأشار إلى أن ما تحقق من إنجازات تنموية ومكاسب عديدة لمواطني الإمارات، كان ثمرة لجهود قيادتها الحكيمة، وما تتمتع به من رؤية ثاقبة وبعيدة المدى، وطموح بلا حدود، وما تحلى به شعبها الكريم من ولاء صادق وإخلاص ووفاء والتفاف حول القيادة من أجل بناء دولة عصرية متقدمة في مختلف المجالات.

وعبر الأمين العام لمجلس التعاون عن اعتزازه وتقديره للجهود الملموسة والمخلصة التي تقوم بها الإمارات لدفع مسيرة العمل الخليجي المشترك قدماً إلى الأمام، وما تبديه من حرص واهتمام لمواصلة تحقيق المزيد من الإنجازات الهادفة إلى تعزيز التعاون والترابط والتكامل بين دول مجلس التعاون.

وأعرب الأمين العام لمجلس التعاون في ختام تصريحه، عن تمنياته القلبية الصادقة للإمارات، رئيساً وحكومة وشعباً، بدوام التطور والتقدم والنماء، سائلاً المولى العلي القدير أن يكلل جهود قيادتها الحكيمة لتحقيق مزيد من التقدم والازدهار.

 

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات