سعيد بن محمد: تجربة الإمارات الوحدوية نقطة تحوّل سياسية وحضارية إقليمياً ودولياً

وجه الشيخ الدكتور سعيد بن محمد آل نهيان كلمة إلى مجلة "درع الوطن" بمناسبة الذكرى الأربعين لليوم الوطني أكد فيها أن تجربة الإمارات الوحدوية التي نحتفل اليوم بذكرى مرور أربعة عقود من قيامها، لتبدأ بعدها نقطة تحول سياسية وحضارية على الصعيدين الإقليمي والدولي، تقدم دليلاً ساطعاً على ملامح الإنجاز وعلى حجم الجهود التي بذلت ولا تزال حتى يعم الرخاء، وتطال التنمية جميع مجالات التقدم الإنسانية والرقي الحضاري في ظل القيادة الرشيدة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة - حفظه الله-، بما حباه المولى سبحانه وتعالى من حكمة وخبرة صقلتهما المشاركة الطويلة ومساهماته الفاعلة في مراحل البناء والتأسيس التي خاضتها دولة الإمارات في ظل المغفور له بإذن الله تعالى القائد المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان -طيب الله ثراه- بحيث استطاعت الإمارات في فترة زمنية قصيرة لا تقاس بعمر الشعوب والأمم بحكمة القادة والمؤسسين الكبار أن تحقق إنجازاً عظيماً وفريداً في مختلف المجالات، سيتوالى بتميزه وريادته ليرسم كل يوم المزيد من الإنجازات العظيمة، وفيما يلي نص الكلمة..

في مثل هذا اليوم الثاني من ديسمبر من كل عام تحتفل دولتنا بعيدها الوطني المجيد، بذكرياته الحافلة بالعطاء والإنجازات، وقد ترسخت المسيرة الاتحادية التي حققت للبلاد منجزات تنموية شملت مختلف نواحي الحياة. في ذلك اليوم المشهود بزغ فجر جديد على ضفاف خليجنا العربي المعطاء ليسجله التاريخ بحروف من نور، باعتباره انتصاراً لإرادة شعب آمن بربه وقادته ووطنه، وتحقق له ما أراد، وأقام وحدته مستمداً من إيمانه العميق بأهدافها، وعمل على تعميق جذورها بالعمل الدؤوب والجهد المشترك، قادة وشعباً.

إن ما تشهده البلاد من تطورات وإنجازات يعود إليه الفضل بعد الله إلى المغفور له بإذن الله تعالى القائد المؤسس زايد بن سلطان آل نهيان - رحمه الله-، الذي آمن ببصيرته وحنكته وبعد نظره بأن الاتحاد قوة ومجد وعزة وكرامة وتضحية وعطاء وتفان وإخلاص، فأوجد شعوراً لدى أبناء الإمارات بأنهم في وطن واحد وفي ظل حكومة واحدة، ولاؤهم لدولتهم ولعلمهم ولقائد مسيرتهم المباركة. وتوجه الشيخ الدكتور سعيد بن محمد آل نهيان بأسمى آيات التهاني والتبريكات إلى مقام حضرة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة - حفظه الله ورعاه-، وإلى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي - رعاه الله-، وإلى أصحاب السمو الشيوخ أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد حكام الإمارات، وإلى الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة وأولياء العهود، وإلى شعب الإمارات الكريم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات