أعضاء المجلس التنفيذي في دبي:

10X مبادرة نوعية على طريق «الرقم واحد» عالمياً

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

أكد أعضاء المجلس التنفيذي في دبي أن مشروع 10X الذي أعلن عنه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، في القمة العالمية للحكومات والذي يستهدف سباق العالم بعشرة أعوام، هو أحد أهم استحقاقات دبي، ومبادرة خلاقة تعزز مكانة دبي وتضعها على طريق الرقم واحد عالمياً.

وقال معالي حميد محمد القطامي رئيس مجلس الإدارة المدير العام لهيئة الصحة بدبي إن المكانة العالمية المتقدمة التي تبوأتها مدينة دبي، بوصفها من أسرع مدن العالم نمواً وازدهاراً، جعلت للمدينة استحقاقات في المراكز الأولى في مختلف المجالات، وذلك وفق ما رسمه ووجه بتنفيذه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، الذي أراد لمدينة دبي الصدارة في الإبداع والابتكار ورغد العيش.

وأضاف معالي القطامي: إن مشروع 10 X الذي أعلن عنه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد في القمة العالمية للحكومات والذي يستهدف سباق العالم بعشرة أعوام، هو أحد أهم استحقاقات دبي، التي دائماً ما تأخذ المبادرة في التحديث والتطوير والأفكار الاستثنائية، وهو يمثل فلسفة عمل نحو الريادة، مؤكداً معاليه أن المشروع يمثل تحولاً جديداً من شأنه أن يعزز مكانة دبي في الصفوف الأولى.

نموذج مهم

ولفت معاليه إلى نموذج مهم لاستحقاقات دبي، والمتمثل في المبادرة الطموحة «مسرعات دبي المستقبل» التي كان قد أطلقها، بتوجيهات من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد، سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي رئيس مجلس أمناء مؤسسة دبي للمستقبل، بهدف خلق منصة عالمية متكاملة لصناعة مستقبل القطاعات الاستراتيجية وخلق قيمة اقتصادية قائمة على احتضان وتسريع الأعمال والحلول التكنولوجية المستقبلية وجذب أفضل عقول العالم لتجربة وتطبيق ابتكاراتها على مستوى مدينة دبي.

كما أشار معالي القطامي إلى أن مشروع 10 X يمثل تحدياً مهماً لهيئة الصحة بدبي، التي تعمل على الوصول إلى تجربة صحية عالمية يحتذى به، تتسم بالاستدامة والإبداع والابتكار، وتستند إلى أفضل الوسائل والتقنيات الحديثة والذكية، مؤكداً أن الهيئة تسابق الزمن وتحرص على تسريع وتيرة العمل والانجاز بما يحقق لدبي السبق في المجال الصحي.

فكرة خلاقة

وقال المستشار عصام عيسى الحميدان النائب العام لإمارة دبي: إن مشروع صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، رعاه الله، x10، يؤكد حرص سموه على صناعة الأفكار الخلاقة وغير المسبوقة، واهتمامه بصناعة مدينة متحضرة تضم مشاريع مبتكرة ومبادرات نوعية وإبراز العمل الحكومي والمؤسسي كمصدر أول لتحقيق التقدم الحضاري لإمارة دبي واستشراف المستقبل.

وقال الحميدان: «المشروع الذي أطلقه سموه أمس خلال القمة العالمية للحكومات يعلمنا جميعاً التخطيط المسبق والاستعداد الكامل لمواجهة كافة التحديات المستقبلية، وكيفية التعامل معها، ثم إن مختبرات x10 تتيح لكافة الدوائر والمؤسسات الحكومية التفكير بصوت واحد ضمن محاور محددة وأسلوب عمل واضح، وترسم استراتيجيات للتخطيط والتفكير والعمل لبناء المستقبل كفريق واحد يتحمل مسؤولية تحقيق الريادة التي تصبو إليها حكومتنا الرشيدة في كافة المجالات».

مبادرات تبهر العالم

وقال سلطان أحمد بن سليم رئيس مجلس الإدارة الرئيس التنفيذي لمجموعة موانئ دبي العالمية، رئيس مؤسسة الموانئ والجمارك إن المبادرة المبتكرة التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، تستكمل سلسلة المبادرات الفريدة لسموه والتي تهدف إلى تعزيز دور دبي على طريق الرقم واحد عالمياً، مؤكداً أن مبادرات سموه تبهر العالم وتلهم أصحاب القرارات، مثل مبادرة مسرعات دبي المستقبل، ومجلس محمد بن راشد الذكي، ومنظومة الجيل الرابع بالتميز الحكومي، والحكومة الذكية.

وأضاف أن الرؤية المستقبلية لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد دائماً ما تلهم المسؤولين للتفكير خارج الصندوق والأطر التقليدية إلى آفاق مبتكرة رحبة تحقق رؤية سموه في أن تصبح الإمارات الرقم واحد على صعيد مؤشرات التنافسية العالمية ودعم موقعها على خارطة الريادة العالمية، مشيراً إلى أن مبادرة سموه x10 ستحفز مؤسسات ودوائر دبي إلى تحقيق إنجازات مستقبلية تفوق التوقعات ويجعلها تسبق دول العالم بمراحل متعددة، مشيراً إلى أن هذه الرؤية جعلت من دبي الآن منارة للشركات العالمية والاستثمارات الخارجية الباحثة على تعزيز إيراداتها في سوق مفعم بالديناميكية.

صناعة المستقبل

بدوره قال سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي: لطالما عودنا صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، على إطلاق المبادرات الخلاقة التي تستشرف وتصنع المستقبل وتعزز ريادة دبي على المستوى العالمي، وتحقق خلال سنوات معدودة ما تحققه المدن الأخرى حول العالم في مئات السنوات، وقد ساهمت رؤية صاحب السمو في انتقال دبي إلى اقتصاد قائم على المعرفة عبر تشجيع الابتكار والبحث والتطوير، وإطلاق الاستراتيجيات والمبادرات التي تهدف إلى تطوير الابتكار الحكومي عبر تحويله إلى عمل مؤسسي، إضافة إلىبناء كوادر مهنية قادرة على الابتكار والإبداع في مختلف المجالات.

جاهزون للابتكار

وأكّد عبدالرحمن صالح آل صالح، المدير العام لدائرة المالية بحكومة دبي، جاهزية دائرة المالية للشروع في تقديم برامج حيوية قائمة على أفكار تقدمية مبتكرة، خارج حدود الروتين، وبعيدة عن المألوف، خلال السنوات العشر المقبلة، معتبراً أن إعلان صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، عن إطلاق مبادرة 10X «سيؤطّر لنقلة نوعية واثقة على طريق التقدّم السريع في إمارة دبي.

مبادرة فريدة

وأشاد الدكتور لؤي بالهول مدير عام دائرة الشؤون القانونية لحكومة دبي، بإطلاق مبادرة»x10«الفريدة من نوعها، التي تجسد النهج الاستشرافي والرؤية المستقبلية لسموه التي تجاوزت الفهم التقليدي للعمل الحكومي.

وأكد بالهول أن المبادرة تعكس الرؤية الثاقبة لسموه للمستقبل ورؤيته للإمارة في التميز والريادة والتفكير خارج الصندوق، ببرامج وأفكار تسبق الزمن.

أسلوب جديد

ووصف اللواء محمد أحمد المري مدير عام الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب بدبي إعلان صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم بأسلوب العمل الجديد الذي سيتم العمل به كي تكون إنجازات الإدارة وفق ما يخطط له صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد، موضحا في الوقت نفسه سعي الإدارة للوصول إلى أعلى وأرقى المستويات.

محطة جديدة

وقال طارش المنصوري مدير عام محاكم دبي أن مشروع 10x يشكل خطوة واسعة على درب الإبداع والابتكار. وأضاف: المشروع يمثل محطة جديدة تدفعنا نحو آفاق أرحب من الريادة، لنواصل بعزيمة وإصرار وثقة سباق التميز الذي رسمه لنا صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله؛ واصفاً إياه بأن»لا خط للنهاية له«.

رؤية مستقبلية

ثمن الدكتور وافي داوود رئيس الاستراتيجية والتميز في هيئة المعرفة والتنمية البشرية بدبي المبادرة، مشيراً إلى أنه لطالما كانت رؤية سموه المستقبلية حافزاً لنا نحو مواصلة إنتاج الأفكار المبتكرة التي تساهم في تحقيق المزيد من التميز على صعيد أداء فريق العمل، والمزيد من السعادة لمجتمعنا.

ولفت داوود إلى أن المبادرة، والتي تقوم على مشروع مختبرات يسبق مدن العالم بـ10 سنوات يقيم ويطرح أفكار دوائر دبي سنوياً عبر التفكير خارج الصندوق، سيكون لها أكبر الأثر في تحفيز القطاع الحكومي نحو مواكبة منظومة الجيل الرابع للتميز الحكومي في دبي. 

مديرو دوائر ومسؤولون: عقد جديد من التحدي

أعرب مديرو دوائر ومسؤولون في دبي عن ريادة مبادرة X10 ودورها في وضع اللبنة الأساسية للتطوير، وقالوا: إن صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، يضعنا من خلال هذه المبادرة من جديد أمام واجباتنا عبر عقد جديد من التحدي، نخوض غماره لترسيخ مكانة دبي المتميزة عالمياً.

وأكد أحمد محبوب مصبح مدير جمارك دبي أن مبادرة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، تستهدف جعل دبي مدينة رائدة تسبق مدن العالم بعدة سنوات مؤكداً أن فكر صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم يعزز الخطوات التي تسير بها الدولة بصفة عامة ودبي على وجه الخصوص نحو التطوير والتحديث والتميز والتي فاقت كل المعدلات العالمية، الأمر الذي وضع دبي في مصاف المدن الرائدة في العديد من المجالات المختلفة اقتصادياً واجتماعياً بل معرفياً أيضاً.

ثقافة الأول

وقال حمد بوعميم، مدير عام غرفة تجارة وصناعة دبي إن الإعلان عن مبادرة X10 يعكس النظرة الثاقبة التي يتمتع بها سموه، واهتمامه الكبير بالتميز والابتكار كعنوان لممارسات القطاعين العام والخاص في دبي، معتبراً أن مبادرة سموه لم تكن غريبة أبداً على من كرّس حياته ووقته لخدمة وطنه وشعبه، وغرس ثقافة المركز الأول بين جميع فئات ومكونات المجتمع.

خريطة طريق

وأوضح سامي قرقاش المدير التنفيذي لمؤسسة محمد بن راشد للإسكان، أن صاحب السمو نائب رئيس الدولة، عودنا دائماً على مبادراته الهادفة إلى تعزيز مكانة المواطنين، وإخراج طاقاتهم الكامنة في خدمة الوطن، وتعزيز ارتباطهم وولائهم للقيادة الرشيدة، وكذلك تعزيز حبهم لدولتهم والفخر بها وبإنجازاتها التي يشهد لها العالم بأسره.

وأشار قرقاش إلى أن المشروع سيعمل على تقنين الأفكار والمقترحات ووضعها في إطارها الصحيح بحيث يمكن مناقشتها وتنفيذ الملائم منها على حسب الاحتياجات المستقبلية والتحديات ومتغيرات العصر.

لبنة التطوير

من ناحيته قال الدكتور أحمد النصيرات المنسق العام لبرنامج دبي للأداء الحكومي المتميز التابع للأمانة العامة للمجلس إن المشروع يضع اللبنة الأساسية لكل من أراد التطوير والتطور، مشيراً إلى أن الإمارات قدمت درساً في كيفية الارتقاء بالأداء الحكومي وتسخير الإدارة الحكومية لخدمة الناس ولإسعاد الشعب.

وأضاف أن هذا المشروع يحفز الدوائر والمؤسسات والهيئات لانتهاج التميز وطرح المزيد من الأفكار والمقترحات التطويرية، كما أنه يعمل على تشجيع الموظفين ودوائرهم على الإبداع.

عقد من التحدي

بدوره أكد هشام عبدالله القاسم الرئيس التنفيذي لمجموعة وصل لإدارة الأصول أن صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، يضعنا من خلال مبادرة 10X من جديد أمام واجباتنا، وخوض غمار التحدي لترسيخ مكانة دبي المتميزة عالمياً.

وأضاف: «نحن مطالبون بالنأي بالنفس عن الأداء التقليدي، والابتعاد عن الممارسات الروتينية من خلال إطلاق المبادرات المبتكرة والبرامج القابلة للتطبيق. ويتكامل الطرح مع الرؤية السديدة التي اعتدناها من سموه بعد أن قام بتحديد إطار زمني مدته عقد كامل.

وقال طيب الريس، الأمين العام لمؤسسة الأوقاف وشؤون القصّر إن المشروع يأتي امتداداً لرؤية سموه المتقدمة لاستشراف المستقبل وتحويل الأفكار الإبداعية إلى واقع يرتقي بحياة المواطنين والمقيمين والزائرين.

وأضاف: «منذ لحظة الإعلان عن المشروع، باتت كل هيئات ودوائر ومؤسسات حكومة دبي مطالبة بمواكبة توجهات سموه والإسراع في تطوير أعمالها لتأكيد مكانة الإمارة الذكية كواحدة من أكثر مدن العالم تقدماً وتطوراً وأسرعها نمواً».

بدوره قال خليفة بن دراي المدير التنفيذي لمؤسسة دبي لخدمات الإسعاف إن المبادرة تسعى إلى أن تسبق العالم بعشر سنوات ما يضع دبي في مقدمة المدن العالمية الأكثر تقدماً وتطوراً، في كافة مناحي الحياة وسيجعلها الوجهة العالمية لكل من ينشد التقدم من خلال الاستفادة من تجارب دبي العالمية.

وأضاف أن دعوة سموه جميع مديري الدوائر الحكومية بالخروج من النمط الروتيني ومطالبتهم بالتميز والابتكار ستعزز روح المنافسة بين الدوائر المحلية لتقديم الأفكار المبتكرة.

سباق الزمن

وقالت أمل بن عدي المدير العام لدائرة الموارد البشرية لحكومة دبي، إن دوائر حكومة دبي بقيادة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، قادرة على أن تكون في المقدمة دائماً وأن تسابق الزمن وتسبق غيرها بعشرات السنين.

وأضافت إن صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم قائد ملهم له تأثير إيجابي كبير على كل من حوله وكل من يعمل معه، وإن ما يقدمه سموه خارطة طريق لكل المسؤولين في حكومة الإمارات.

فكر رائد

وأكد اللواء الخبير راشد ثاني المطروشي مدير عام الدفاع المدني في دبي أن الدفاع المدني بكافة قدراته وأفراده سيكون في طليعة العاملين المتميزين بالتفكير المستقبلي والمبادرات الرائدة وأن جوهر غايات وتطبيقات الدفاع المدني تتطابقان مع رؤية وتوجهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، كون الابتكار واستشراف المستقبل ضرورة حتمية في استراتيجية ومبادرات الدفاع المدني، لأن سر نجاح مهماته يكمن في تطبيقه للخطط الاستباقية، وسرعة استجابته للمتغيرات قبل حصولها، والاستعداد المسبق لها عبر مبادرات تضع الحلول للتحديات التي قد تقع في مستقبل العملية التنموية المتسارعة، التي نشهدها.

حيث يشكل التفكير المستقبلي خاصية حتمية للمسؤولين عن التعامل مع الطوارئ، مثلما يشكل الابتكار محوراً أساسياً لأساليب عملنا.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات