«نتشارك لنرتقي» يعرض أفضل الممارسات التعليمية في العين

انطلق مساء أول من أمس وعلى مستوى مدارس «مجلس 6» في منطقة العين ملتقى «نتشارك لنرتقي»، تزامناً مع نهاية الفصل الدراسي الأول، وهو ملتقى تعليمي تربوي يستعرض مشاركات عديدة لأفضل الممارسات التعليمية، حيث أتيحت الفرصة لجميع رياض الأطفال الحكومية ومدارس الحلقة الأولى والثانية والثالثة في العين لترشيح أفضل الممارسات التعليمية.

وأعرب كل من المعلمين والقيادات المدرسية عن استحسانهم لمثل هذه الملتقيات التي تهدف إلى مشاركة الخبرات ما بين الكوادر التعليمية والقيادية.

وقالت عائشة النعيمي، مدير أول في نطاق 4 «مجلس 6» بوزارة التربية والتعليم: «اكتفت كل روضة ومدرسة مشاركة في الملتقى بتقديم ورشتين إلى ثلاث ورش كحد أقصى، كما تضمن الملتقى دورات للتطوير الذاتي استهدفت المعلمين والقيادات المدرسية، وشاركت إدارات نطاق مجلس 6، وفريق التعلم الذكي، وفريق الدعم الأكاديمي، ومراكز همم، وفريق «STREAM» المحوري في تقديم ورش تدريبية من ضمن الفعاليات».

وأضافت: «من أبرز أهدف الملتقى المساهمة في تحسين مستوى إنجاز الطلبة من خلال مشاركة أفضل الممارسات التعليمية، وتحقيق الابتكار والتميز للوصول إلى الإبداع والتفوق في الأداء، والمشاركة والمسؤولية المجتمعية، بما يعزز الشراكة الفاعلة بين المدارس الحكومية، وضمان تقديم كافة الخدمات وفق معايير الجودة والكفاءة والشفافية، وتحفيز المؤسسات التعليمية وتشجيع الأفكار المبدعة، والمساهمة في تطوير الكوادر التعليمية والقيادية الوطنية ومواكبة متطلبات العصر التنموية».

كما عقدت ورشة "تطوير نوعية وجودة الأسئلة المطروحة من قبل الطالب والمعلم" والتي تم تقديمها من قِبل كل من التربويتين شيخة خميس البادي ومريم راشد الشامسي. 

وتم التأكيد على حرص المعلمون على استخدام وطرح الأسئلة في جميع مراحل التدريس، حيث يعتمد نجاح التدريس على نجاح المعلم في طرح الأسئلة ومشاركتها مع الطلبة. فالأسئلة هي استراتيجية ثابتة للمعلمين.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات