100 طالب و50 موظفًا سيشاركون في نسخة التحدي هذا العام

حديد الإمارات ترعى منافسات «تحدي الحديد» الإقليمية

 أعلنت شركة «حديد الإمارات»، أكبر مصنّع متكامل للحديد في دولة الإمارات العربية المتحدة، عن رعايتها للدورة الـ 15 من البطولة الإقليمية «تحدي الحديد - SteelChallenge»، التي تنظمها الرابطة العالمية للصلب، لطلاب الجامعات والعاملين في قطاع الحديد، من خلال موقعها التعليمي «ستيل يونيفرسيتي»، وذلك في 25 نوفمبر 2020 على مدار يوم كامل، وعبر برنامج افتراضي يحاكي عملية التصنيع المطبقة في مصانع الحديد العالمية. 

يشارك في البطولة هذا العام 100 طالب من جامعة خليفة وجامعة أبوظبي وجامعة الإمارات وكليات التقنية العليا (بنين)، في خطوة نحو توسعة نطاق المشاركة بين مختلف الجامعات في الدولة، إضافة إلى 50 موظفًا من شركة حديد الإمارات. وتشمل البطولة مشاركين من خمس مناطق حول العالم وهي: الأمريكتين، وشرق آسيا وأوقيانوسيا، وشمال آسيا، وغرب آسيا، وأوروبا وإفريقيا، يتنافسون جميعًا لإنتاج درجة جديدة من الحديد وفق مواصفات فنية خاصة، وبأقل تكلفة ممكنة خلال 24 ساعة. وسيتنافس طلاب الجامعات الإماراتية وموظفي حديد الإمارات المشاركون من دولة الإمارات مع فرق من منطقة غرب آسيا.

وقال المهندس سعيد عمران الرميثي، الرئيس التنفيذي لشركة حديد الإمارات: "تأتي رعاية البطولة للمرة الثالثة على التوالي ضمن جهود حديد الإمارات لدعم الشباب والمواهب الإماراتية وتشجيعهم على التميز في التخصصات الفنية والهندسية والصناعية، ومواصلة الاستثمار في العقول والمساهمة في تطوير واكتشاف قادة المستقبل في قطاع الحديد والصلب. ونسعى في حديد الإمارات إلى التحسين المستمر للإمكانات والقدرات الفنية من أجل دفع عجلة التقدم والتطور في عمليات الشركة، ومن ثم تعزيز مساهمة قطاع الصناعات الثقيلة في تحفيز التنمية الاقتصادية وتنويع بنية الاقتصاد الوطني بما يتماشى مع أهداف وخطط إمارة أبوظبي."  

وأشاد الرميثي بالتعاون المستمر مع الجامعات المشاركة في البطولة هذا العام، مثمنًا حرص هيئة التدريس والمسؤولين على إشراك الطلاب في هذه التجربة الواقعية والتنافسية الرائدة على مستوى العالم.

ومن جانبه، أكد جاسم محمد الخاطري، الرئيس التنفيذي للموارد البشرية والخدمات في حديد الإمارات: "أنّ هذه البطولة فرصة لتعزيز الثراء المعرفي لدى طلاب الجامعات والعاملين في قطاع الحديد، حيث تقدم حديد الإمارات الدعم والتدريب العملي اللازم للمشاركين للاستعداد للبطولة الإقليمية، ومن ثمّ التأهل للمشاركة في البطولة العالمية في إبريل 2021."

وتجدر الإشارة إلى أن منافسات «تحدي الحديد» الإقليمية قد شهدت في العام 2019 مشاركة أكثر من 2000 مشارك يمثلون أكثر من 60 شركة وحوالي 240 مؤسسة أكاديمية مرموقة من 57 دولة حول العالم. 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات