15 طالباً في المجموعة بمدارس أبوظبي الخاصة

مع بدء العام الدراسي الجديد 2020/‏2021، بدأ آلاف الطلبة أمس الأول التوافد للمدارس في أبوظبي، حيث افتتحت جميع المدارس الخاصة في أبوظبي أبوابها لترحب بالطلبة وفق أحد النماذج الخمسة التي حددتها دائرة التعليم والمعرفة في أبوظبي في دليل إرشادات وسياسات إعادة فتح المدارس، بعدما اتخذت جميع التدابير الاحترازية التي فصّلها الدليل لضمان عودة الطلبة بشكلٍ آمن لمقاعد الدراسة.

وتتضمن معايير السلامة تحديد العدد الأقصى للطلبة في المجموعة الواحدة بـ15 طالباً فقط، والحفاظ على مسافات التباعد الاجتماعي بما لا يقل عن 1.5 متر بين الطلبة في جميع الأوقات، فيما يخضع جميع المعلمين والكوادر الإدارية والموظفين لفحص كوفيد-19 للتمكن من الدخول للمدارس، إلى جانب إلزام جميع المعلمين والموظفين والطلبة الذين تتجاوز أعمارهم ستة أعوام بارتداء الكمامات.

كما وقام فريق الامتثال التابع للدائرة بجولاتٍ ميدانية على جميع المدارس الخاصة في إمارة أبوظبي لضمان التزامها بالإرشادات والسياسات، وسيواصل فريق الامتثال جولاته الدورية على كافة المدارس الخاصة للوقوف على مدى امتثالها وتقييم عملياتها.

وفي إطار تعليقه على إعادة فتح المدارس للعام الدراسي الجديد، قال عامر الحمادي، وكيل دائرة التعليم والمعرفة في أبوظبي: نتمنى لطلبتنا كل التوفيق في عامهم الدراسي الجديد سواءً إن كانوا اليوم على مقاعد الدراسة، أو يواصلون التعليم عن بعد. ومع عودة الطلبة إلى المدارس، نتوجه بالشكر لأولياء الأمور والمدارس وجميع أصحاب المصلحة لدعمهم المتواصل لضمان العودة الآمنة للطلبة لمقاعد الدراسة.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات