«التربية» تعدّل قائمة سلوكيات الطلبة في الحافلات المدرسية

أضافت وزارة التربية والتعليم على قائمة سلوكيات الطلبة داخل الحافلة المدرسية بنوداً خاصة بالالتزام بإجراءات الوقاية من فيروس «كورونا» المستجد داخل الحافلات المدرسية بهدف توفير وتأمين الوقاية المطلوبة للحفاظ على صحة وسلامة الطلبة التي تعد أولوية.

مشيرة إلى أن الإجراءات التي وضعتها ضمن خطتها لاستئناف العام الدراسي والواردة ضمن ملف هندسة استئناف عودة الطلبة للعام الأكاديمي 2021-2020 تحت عنوان «العودة الآمنة للمدارس في بيئة التعليم الهجين» لا تمثل كافة الإجراءات التي تقوم بها مواصلات الإمارات من أجل حماية الطلبة.

حيث أعدت خطة سلامة كاملة للوقاية من الفيروس من تجهيز سائقي ومشرفي النقل والسلامة من حيت التدريب واللياقة الصحية، بالإضافة إلى متطلبات التشغيل اليومية وتوزيع الأدوار والمسؤوليات والرقابة والتفتيش والتنسيق مع الصحة والتربية وغيرها.

ووضعت الوزارة خيارات عدة لحماية الطلبة المنقولين في الحافلات المدرسية فيما يخص التعقيم للحافلات والتباعد الاجتماعي والقياس الحراري، إضافة إلى معدات الوقاية المطلوبة للسائقين ومشرفي النقل والسلامة.

إجراءات

وتتضمن الإجراءات في الحافلات تعقيمها يومياً مرة بعد الرحلة الصباحية وفي نهاية اليوم، وتهوية الحافلات كل رحلة لمدة 5 دقائق، وتشديد إجراءات التفقد اليومي للحافلة وبعد كل رحلة ومواصلة تنظيف الحافلات، والعمل على تطبيق مبدأ التباعد الاجتماعي مع وضع ملصقات إرشادية على المقاعد التي يتوجب عدم الجلوس فيها، ومراقبة جلوس الطلبة من قبل السائق أو المشرف.

تباعد

وسيتم تطبيق التباعد في الحافلة من خلال جلوس طالبين بكل صف من المقاعد بغض النظر عن سعة الحافلة، مع ترتيب الطلبة في وضع متعرج بالحافلات الكبيرة مع الحفاظ على طالبين في كل صف، أما الحافلات الصغيرة والمتوسطة فيجلس الطلبة على طرفي كل صف دون استخدام طريقة التعرج للحفاظ على أكبر سعة للحافلة، علاوةً على العمل على تحديد الآلية الأفضل لجلوس الطلبة وفق تصميم الحافلة الداخلي ومواصفات المقعد.

وحدد الدليل دور السائق في الحافلة والمتمثل في التفقد المستمر للحافلة قبل وبعد كل رحلة وتهويتها ـ تعقيم الحافلة وفق الإجراءات، قياس درجة الحرارة للمنقولين قبل الصعود للحافلة والإبلاغ عن سلوكيات المنقولين الخاطئة، إبلاغ المدرسين عن أي حالات اشتباه، علاوةً على تجديد دور مشرفي النقل والسلامة والمنقولين.

فيما يتولى مشرفو النقل والسلامة مهمة تنظيم جلوس الطلبة وقياس درجات الحرارة قبل السماح لهم بالصعود والإبلاغ عن أي حالة اشتباه وأي سلوكيات خاطئة، وركزت الوزارة على شق تدريب وتوعية العاملين في النقل المدرسي على الإجراءات الجديدة وقياس حرارة السائق ومشرف النقل والسلامة يوميا قبل بدء الرحلات وفي منتصف اليوم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات